برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    "تحقيق أمنية" تدخل بهجة العيد في قلوب الأطفال المرضى

     أعلنت مؤسسة "تحقيق أمنية" عن تمكنها من تحقيق أمنيات لأطفال مصابين بأمراض خطيرة، وإدخال بهجة العيد على قلوبهم وذلك بالتعاون مع مستشفى التأهيل التخصصي في أبوظبي.

    ولفت هاني الزبيدي الرئيس التنفيذي لمؤسسة "تحقيق أمنية" إلى أن بهجة العيد تتمثل بإدخال الفرحة على قلوب الأطفال بشكل عام والحرص على تحقيق أمنيات المرضى منهم مهما كانت مستحيلة بشكل خاص ليتمكنوا من الإحساس بفرحة العيد التي يحرمهم المرض من المشاركة فيه فعليا".

    ووجه الزبيدي الشكر إلى مستشفى التأهيل التخصصي في أبوظبي على دعمه الكبير للمؤسسة في أول تعاون بين الجانبين والمشاركة في تحقيق أمنية الطفلة تسبيح (8 سنوات) التي تعاني من ورم في الدماغ في الحصول على آيفون مع سماعات وساعة أبل، وتحقيق أمنية الطفل أحمد (6 سنوات) المصاب بمتلازمة غيلان باريه، في الحصول على آيفون مع غطاء، معربا عن تطلعه إلى المزيد من التعاون في المستقبل والذي يسهم في إحياء الأمل والتفاؤل داخل قلوب الأطفال المرضى مع عائلاتهم ".

    من جانبها أعربت الدكتورة تيسير بابكر أحمد الحسن، استشاري طب أطفال في مستشفى التأهيل التخصصي عن سعادتها بزيارة وفد مؤسسة تحقيق أمنية إلى المستشفى وإدخال السعادة على قلوب الطفلين اللذين كانا سعداء ومتحمسين لتحقيق أمنياتهما، مقدمة الشكر للمؤسسة على جهودها الإنسانية النبيلة والمتمثلة في إسعاد هؤلاء الأطفال الأعزاء على قلوب الجميع".

     

    طباعة