برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مذكرة لتطوير شبكة جديدة للنقل المعلّق في دبي

    المذكرة تأتي ضمن جهود «طرق دبي» للتوصّل إلى حلول مبتكرة لشبكة النقل المعلّق. من المصدر

    وقّعت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، أخيراً، مذكرة تفاهم مع مجموعة «إم إن دي» الفرنسية المتخصصة في مجال عربات النقل المعلّقة، ضمن جهود الهيئة للتوصّل إلى حلول مبتكرة لتطوير شبكة النقل المعلّق في الإمارة.

    وقالت الهيئة في بيان صحافي إن المذكرة تتوافق مع رؤية دبي الهادفة إلى تحويل 25% من رحلات التنقل إلى وسائل نقل ذاتية القيادة بحلول 2030، وبموجبها تلتزم مجموعة «إم إن دي» والهيئة بالعمل معاً لدراسة وتنفيذ نظام كابلاين (CABLINE) للنقل المعلق للإسهام في تحقيق هذه الرؤية. علماً بأن نظام كابلاين الذي طورته مجموعة «إم إن دي» المتخصصة، بدعم من الوكالة الفرنسية الحكومية للتنمية المستدامة (ADEME)، ينسجم تماماً مع هذه الأهداف، ويهدف إلى تقديم تجربة جديدة كلياً للنقل الجوي.

    وأضافت أنه تم تصميم نظام كابلاين بحيث يتكامل ويرتبط بشبكة النقل متعددة الوسائط الموجودة في أي مدينة، حيث يستخدم نظام النقل الآلي بالكامل كبائن ذاتية الدفع، تتحرك فوق أسلاك معلقة بسرعات تصل إلى 45 كم في الساعة، ويتطلب بنية تحتية بسيطة يسهل دمجها بأقل مساحة ممكنة، وهذه التقنية المبتكرة أكثر حداثة وجمالاً وهدوءاً وتوفيراً للطاقة، مقارنة بوسائط النقل المعلق الحالية.

    ويتيح النظام كذلك سهولة الصيانة، بما يضمن معدل تشغيل مرتفعاً لنظام النقل الحضري، وخدمة مثالية للركاب، وهذه الثورة التقنية تتضمن ابتكارات حاصلة على براءات اختراع، مرتكزة على مراجع قوية، ومثبتة لدى مجموعة «إم إن دي» وشركائها في مجال النقل المعلق التقليدي.

    وقال المدير التنفيذي لمؤسسة القطارات، عبدالمحسن إبراهيم يونس، إن توقيع المذكرة يأتي في إطار سعي الهيئة لتحقيق أحد أهم أهدافها الاستراتيجية، ويتمثل في رفع نسبة مستخدمي المواصلات العامة إلى 26% بحلول عام 2030.

    طباعة