العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تنوعت ما بين المساجد ومبانٍ تعليمية وإنسانية

    «أوقاف دبي» تنفذ 12 مشروعاً جديداً

    أعلنت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر في دبي الانتهاء من تنفيذ 12 مشروعاً وقفياً خلال الفترة الممتدة بين عام 2018 إلى العام الجاري.
     
    وأوضحت المؤسسة أن المشروعات تنوعت ما بين أوقاف المساجد ومبانٍ وقفية وتعليمية وإنسانية، تم تشييدها من أموال التبرعات والتعويضات ومحفظة إعادة الإعمار.
     
    وعقد مجلس إدارة المؤسسة اجتماعه الدوري الثالث خلال العام الجاري برئاسة رئيس مجلس إدارة المؤسسة عيسى عبدالله الغرير، وحضور أعضاء المجلس.
     
    واطلع أعضاء المجلس على مشاريع المؤسسة، وتتضمن المشاريع التي تم الانتهاء من تنفيذها، أوقاف مساجد البدر والحسيني والمطار وبن مدية وفيلات الحوسني وحسن محمد وبناية مركز النور، وأوقاف أبومنارتين وغزالة بنت وليد وبسام الدجاني، إضافة الى وقفي «اتعلم» و«سقيا الماء».
     
    وبحث المجلس المشاريع الجديدة، ومنها أربعة مشاريع قيد التصميم وستة مشاريع قيد التنفيذ، واطلع المجلس على ستة مشاريع خاضعة للصيانة، إلى جانب ثمانية مشاريع قيد الدراسة.
     
    وتناول الاجتماع إجراءات تحديث وتعديل التطبيق الذكي والموقع الإلكتروني الخاص بالمؤسسة بما يخدم القطاع الوقفي، ويسهم في زيادة الخدمات الالكترونية للمتعاملين.
     
    واطلع الاجتماع على مخرجات لجنة العمل الخيري، وأوضحت اللجنة أن المؤسسة دعمت نحو 22 مبادرة إنسانية خلال النصف الأول من العام الجاري، منها مبادرات لعلاج المرضى وسد المديونات عن الغارمين ودعم أصحاب الهمم، وأيضا ساهمت في مبادرات لدعم الطلاب والتعليم ومركز التوحد.
     
    وأكد عيسى الغرير حرص المؤسسة على تنمية الوقف في الإمارة، بتنفيذ مشروعات عقارية وسكنية بما يعظم عائد الوقف ويحقق التنمية المستدامة في الوقف. مضيفاً أن المؤسسة نفذت مشروعات وقفية لدعم العملية التعليمية بإنشاء وقف أتعلم، إلى جانب دعم العمل الإنساني بوقف سقيا الماء.
     
    وقال الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر في دبي علي المطوع: إن «انتهت المؤسسة من تنفيذ مشروعاتها المقررة في موعدها، وتعمل على إضافة مشروعات وقفية جديدة، دعماً لخطط التنمية في الإمارة، وتعظيم عوائد الوقف تحقيقاً لأهداف الواقفين، ودعم مصارف الوقف التابعة للمؤسسة».
    طباعة