العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «طرق دبي» تُعلِنُ التحوّل اللاورقي في إصدار شهادات خدمات المركبات

    أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي عن مبادرة التحوّل اللاورقي في إصدار شهادات خدمات المركبات، من خلال إيقاف طباعة 15 شهادة من الشهادات الخاصة بخدمة المركبات في مراكز مُزَوِّدي الخدمة التابعة لها في الإمارة، وتحويلها بالكامل إلى القنوات الإلكترونية من خلال إرسالها عن طريق (الرسائل النصّية والبريد الإلكتروني).
     
    وقال مدير إدارة ترخيص المركبات بمؤسسة الترخيص في هيئة الطرق والمواصلات جمال هاشم السادة: «سَنُنجزُ إصدار 15 شهادة من شهادات خدمة المركبات في مراكز مُزَوِّدي الخدمة المنتشرة في دبي إلكترونياً، ونُرسِلُها إلى المتعاملين عن طريق الرسائل النصّية والبريد الإلكتروني، والشهادات الخمس عشرة هي: شهادة حيازة مركبة، شهادة تصدير، شهادة تحويل، شهادة سياحة، شهادة لمن يهمه الأمر / مركبات، تسفير بدل فاقد / تالف، إصدار شهادة حيازة بدل فاقد أو تالف، شهادة عودة من سياحة، استيراد مركبة، شهادة مركبة غير مُسجَّلَة، شهادة تسجيل مركبة للمالك الأول، شهادة تسفير بدل فاقد (شهادة لمن يهمه الأمر)، شهادة تخليص جمركي، شهادة حيازة مركبة وشهادة حيازة مركبة غير مُسَجَّلة».
     
    وأوضح السادة أنه سيكون بإمكان المتعاملين إنجاز شهادات المركبات المذكورة من خلال تقديم طلباتهم في مُزَوِّدي الخدمة المنتشرة في مختلف مناطق إمارة دبي وسيتم إنجاز هذه الشهادات ومن ثم إصدارها الكترونيا وإرسالها إلى المتعاملين عِبرَ قناتي الرسائل النصّية والبريد الإلكتروني.
     
    وأضاف أن إنجاز هذه الخدمات سيكون عبر القنوات الإلكترونية والذكية المذكورة، مؤكداً أن منظومة التحوّل الذكي والإلكتروني، التي تنتهجها الهيئة في خدمات الترخيص وغيرها من الخدمات، تأتي استجابة لتوجيهات الحكومة في التحول اللاورقي للخدمات الحكومية، حيث تصب هذه الجهود في إطار تعزيز التوجهات الحكومية في جعل دبي المدينة الأذكى والأسعد على مستوى العالم استناداً إلى الغايتين الاستراتيجيتين للهيئة وهما (دبي الذكية) و(إسعاد الناس).
    طباعة