العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    إطلاق موقع إلكتروني خاص بالاتحاد التعاوني لصيادي الأسماك

    الخديم: اعتماد مطالب الصيادين.. وحلول عاجلة لمشكلاتهم

    الاجتماع مع الصيادين استعرض التحديات التي تواجههم. من المصدر

    كشف رئيس الاتحاد التعاوني لصيادي الأسماك سليمان الخديم، لـ«الإمارات اليوم» عن اعتماد الاتحاد مطالب الصيادين على مستوى الدولة، ورفعها للجهات المعنية لاتخاذ قرارات عاجلة تسهم في حلّ مشكلاتهم والعمل على تيسير مهنتهم، مؤكداً أن المطالب ستضمن عدم التدخل في القرارات الصادرة من الجهات المحلية في أيّ إمارة بشأن تنظيم عملية الصيد، أو أي قرارات أخرى بهذا الخصوص.

    وأكد الخديم أن المقترحات المطروحة من أعضاء الاتحاد التعاوني لصيادي الأسماك ستسهم في رسم سياسة الاتحاد التعاوني ليكون تأثيره أكبر في جمع كلمة الصيادين والاستماع لمطالبهم، ونقلها إلى أصحاب القرار، تمهيداً لبحثها.

    وجاء في مقدمة المطالب إطلاق موقع إلكتروني خاص بالاتحاد التعاوني، وتحديد رؤية الاتحاد ورسالته وأهدافه وفقاً لقانون إنشائه، وإنشاء هيكل تنظيمي خاص بالاتحاد يهدف إلى رسم إطاره العام، وحصر القوانين واللوائح والقرارات المحلية والاتحادية الصادرة من الجهات المختصة وإعادة تقييمها ورفع توصيات بشأنها لأصحاب القرار.

    ولفت إلى الاجتماع مع أعضاء الاتحاد لجمعيات صيادي الأسماك في مقرّ جمعية دبي لصيادي الأسماك، أخيراً، جاء لحصر مطالب الصيادين والمشكلات التي تعرقل رحلات صيدهم اليومية، من أجل بحثها وحلّها، مضيفاً أن الاجتماع استعرض التحديات التي تواجههم خلال الفترة الحالية، وسبل تذليل الصعوبات أمامهم للمحافظة على المهنة، إضافة إلى مناقشة أطر العمل المستقبلية.

    وأكد الخديم الموافقة على قرارات ومطالب عدة سترفع إلى الجهات المعنية لاعتمادها، أبرزها عدم التدخل بالقرارات الصادرة من الجهات المحلية في أي إمارة بشأن تنظيم عملية الصيد، أو أيّ قرارات أخرى، إضافة إلى رفع مذكرة لجهاز حماية المنشآت والسواحل لإعفاء الصيادين من رسوم صيانة الأجهزة الخاصة بهم. كما أكد زيارة شركات بيع المحركات البحرية من أجل الضغط عليها لتخفيض قيمة قطع الغيار للصيادين المواطنين، والتواصل مع الجهات المعنية لتسهيل الإجراءات الخاصة بالحصول على بطاقة «نائب النوخذة» المواطن، خصوصاً كبار المواطنين.

    وأفاد بأن الجمعية ستبذل جهدها لتخفيض رسوم معاملات العمال التي يعاني الصيادون ارتفاعها، إذ تزيد العبء عليهم مما يسهم في خسارتهم وعدم استفادتهم من أرباح البيع، بعد ذهابها سداداً للمصروفات.

    وأكد أن الصيادين طالبوا بتيسير بيع وشراء الأسماك، وتشجيع الراغبين منهم بفرض جملة من التسهيلات من شأنها رفع نسبة أرباحهم من خلال إيجاد طرق تمنع استغلال الآسيويين لأسواق الأسماك واحتكارهم بيعها. ولفت الخديم إلى أن الاتحاد سيبذل جهده للحفاظ على مهنة الصيد، ودعم الصيادين العاملين في هذه المهنة بمختلف طرق الصيد المسموح بها من الجهات المعنية، ورفع مطالب الصيادين لأصحاب القرار قريباً جداً.

    سليمان الخديم: «الاتحاد التعاوني سيبذل جهده للحفاظ على الصيادين ودعم مهنتهم».

    طباعة