العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مبادرة «وترفولز» تتجاوز 50% من هدفها

    سيف بن زايد: الإمارات دربت 508 آلاف طبيب وممرض لمواجهة «كورونا»

    حققت مبادرة «وترفولز» أكبر مبادرة عالمية للتعليم المستمر والتدريب التخصصي عن بُعْد، التي انطلقت من الإمارات إلى العالم، أكثر من 50% من هدفها الرامي إلى تدريب مليون طبيب ومختص في القطاع الصحي من مختلف دول العالم، حيث بلغ عدد المستفيدين من مبادرة 508 آلاف طبيب وممرض ومختص من 197 دولة.

    وقال الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، في تغريدة على حساب سموه الرسمي على «تويتر»: «508 آلاف طبيب وممرض ومختص من 197 دولة حول العالم تم تدريبهم لمواجهة وباء (كوفيد-19). مبادرة الحكومة الإماراتية لتدريب القطاع الصحي العالمي (وترفولز)، الهدف: تدريب مليون من جميع أنحاء العالم، أشكر جميع الشركاء في المبادرة من جامعات ومؤسسات وأطباء حول العالم».

    وتُعد «وترفولز» للتعليم المستمر عن بعد التي أطلقتها حكومة الإمارات بدعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ويتم تنفيذها بمتابعة وإشراف الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، ضمن مبادرات إدارة المكافآت السلوكية في وزارة اللامستحيل، أكبر مبادرة عالمية للتعلم المستمر والتدريب التخصصي عن بعد. وتهدف المبادرة إلى تدريب وتمكين نحو مليون شخص من الكوادر الطبية من خلال جلسات تعليمية تخصصية وورش عمل تدريبية وندوات ومحاضرات، لتأهيل وتمكين الكوادر الطبية ومساعدتهم على مواصلة التعلم في ظل الظروف المصاحبة لـ«كوفيد-19»، وتمكينهم من استكمال مسيرتهم العلمية من خلال التعليم المستمر عن بُعد.

    وتمثل المبادرة الاستثنائية دعماً مستداماً من دولة الإمارات لمؤازرة الجهود العالمية في العمل الإغاثي الطبي، كما تعزز من مكانة الإمارات كجزء فاعل في المنظومة الصحية في العالم في إطار مساهمة الدولة في الجهد العالمي من خلال الارتقاء بكفاءة الكوادر الطبية وصقل مهاراتهم وجعلهم أكثر قدرة واستعداداً على التعامل بكفاءة وفاعلية في مواجهة الأزمات الصحية بكفاءة أكثر وعزيمة أكبر، بما يعود بالخير والصحة على المجتمعات.

    وشارك في تقديم جلسات المبادرة أكثر من 327 محاضراً ومختصاً في المجالات الطبية المختلفة في العالم، لتعزيز مهارات وخبرات المشاركين، وإطلاعهم على أحدث المستجدات في مجالهم، ما يؤهلهم لمواجهة كل الأزمات الصحية والحالات الطارئة في المستقبل.

    ويشارك الخبراء والعلماء والأطباء والمختصون في القطاع الصحي والإنساني في تصميم وتطوير المحاضرات العلمية والجلسات التعليمية والورش التدريبية عن بعد، وهم من ألمع المختصين من الولايات المتحدة الأميركية، وأستراليا، والمملكة المتحدة.

    وتقوم إدارة المكافآت السلوكية بالتعاون مع الشريك الاستشاري اندكس القابضة، وقمة «أقدر» العالمية بتنظيم المبادرة العالمية للتعليم المستمر والتدريب التخصصي عن بعد، التي تهدف إلى تمكين مليون شخص من الكوادر الطبية من مختلف أنحاء العالم من أطباء وممرضين ومسعفين وفنيين وإداريين وخبراء صحيين في قطاع المستشفيات والخدمات الطبية والعاملين في قطاع الإغاثة الإنسانية في مناطق الأوبئة والكوارث الصحية، ضمن جهود الإمارات الإنسانية الخيرة التي انطلقت من منظور المسؤولية العالمية النابعة من خصال الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي رفع البنيان وكرم الإنسان أينما كان.

    • المبادرة تمثل دعماً مستداماً من الإمارات للجهود العالمية في العمل الإغاثي الطبي.

    • «وترفولز» أطلقتها حكومة الإمارات للتعلم المستمر والتدريب التخصصي عن بعد.

    • 327 محاضراً ومختصاً في المجالات الطبية المختلفة شاركوا في تقديم جلسات المبادرة.

    طباعة