العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تعاون بين شرطة وبلدية دبي لتطبيق قانون" تنظيم حيازة الحيوانات الخطرة"

    أعلنت القيادة العامة لشرطة دبي وبلدية دبي عن تشكيل فريق عمل مشترك بينهما لتطبيق القانون الاتحادي رقم 22 لسنةً 2016 بشأن تنظيم حيازة الحيوانات الخطرة، وذلك في إطار الحرص على بناء مدينة سعيدة ومستدامة ذات بيئة صحية آمنة خالية من الأمراض الحيوانية ومنع مخاطر الحيوانات المفترسة على الناس.

    وتعمل شرطة دبي ممثلة في قسم مكافحة الجرائم البيئية وسرقة الآثار في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بالتعاون مع قسم الخدمات البيطرية في بلدية دبي على تطبيق القانون من خلال فريق عمل مشترك من الجانبين على مدار الساعة لضبط المخالفين ومصادرة الحيوانات ومن ثم معاينتها وفحصها وتصنيفها ونقل حيازتها إلى أحد المراكز المؤهلة والمرخصة الخاصة بالرفق بالحيوان وإيجاد بيئة تتناسب وطبيعتها بعيداً عن المناطق السكنية.

    وبينت شرطة دبي وبلدية دبي أن فريق العمل المشترك استطاع ضبط العديد من الحالات المُخالفة خلال الأسابيع الماضية بعد ورود عدة شكاوى من الجمهور بهذا الخصوص.

    وأهابتا بالجمهور الكريم بالإبلاغ الفوري عن مخالفات الحيوانات الخطرة وتسليمها إلى قسم الخدمات البيطرية في أقرب فرصة من أجل سلامة وأمن المجتمع ودرء مخاطرها على الصحة والسلامة العامة.

    يذكر أنه يُحظر بموجب قانون تنظيم حيازة الحيوانات الخطرة على أي شخص طبيعي، أو اعتباري امتلاك، أو حيازة، أو تداول، أو إكثار أي من الحيوانات الخطرة بموجب المادة 20 من القانون ذاته، والتي أوقعت على هذا الفعل عقوبة الحبس الذي لا يقل عن شهر ولا يزيد على ستة أشهر والغرامة التي لا تقل عن 10 آلاف درهم ولا تزيد على نصف مليون درهم أو إحدى هاتين العقوبتين.

     

    طباعة