برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أكد أن الربح يصل لـ15 ألف درهم شهرياً

    آل علي يطالب بدعم المواطنين للعمل في بيع الأسماك

    طالب المواطن محمد حميد آل علي الجهات المختصة في رأس الخيمة، بدعم الشباب المواطنين للوقوف والعمل على دكك البيع في سوقي السمك برأس الخيمة والمعيريض، والاستفادة من ريعها، بدلاً من تأجيرها من ملاكها المواطنين.

    وأوضح أنه بدأ يوم الاثنين الماضي العمل على دكة والده بعد تأجيرها للعمالة 22 سنة، مقابل 500 درهم، في حين أن ربحها الشهري من بيع الأسماك قد يصل إلى أكثر من 15 ألف درهم، لافتاً إلى أن دعم الشباب المواطن للعمل في مجالات تجارية وبيع الأسماك في دكك البيع بأسواق السمك سيؤدي إلى توطين تلك المهنة خاصة بعد تطوير سوقي السمك برأس الخيمة، بجعلهما سوقين مكيفين، تتوفر بهما جميع الخدمات والمرافق العامة.

    وأضاف أنه فخور بالعودة إلى مهنة الآباء والأجداد في مجال بيع الأسماك، حيث سيقدم عروضاً للمواطنين والمقيمين من خلال تقديم أسماك طازجة وتنظيفها وتقطيعها وتوصيلها لمنازلهم مقابل نفس أسعار السوق، مشيراً إلى أنه يجب على المواطنين المبادرة باستعادة دكك البيع في سوقي السمك، باعتبارها مصدر رزق وأمن غذائي مهم.

    طباعة