برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الشواغر شملت 32 قطاعاً مهنياً

    توظيف.. 79 منشأة تطرح وظائف فورية لـ «المتأثرين بكورونا» خلال 5 أشهر

    قطاع الإنشاءات في مقدمة القطاعات الأكثر طلباً للوظائف. أرشيفية

    استقبلت منصة سوق العمل الافتراضي، التابعة لوزارة الموارد البشرية والتوطين، خلال الأشهر الخمسة الأخيرة، عروضاً وظيفية «فورية» من 79 منشأة وجهة عمل تابعة للقطاع الخاص، طرحت عدداً كبيراً من الشواغر، في نحو 32 قطاعاً وظيفياً ومهنياً مختلفاً، أبرزها «الإنشاءات والرعاية الصحية» لغير المواطنين «المقيمين»، الذين تأثرت جهات عملهم بأزمة فيروس كورونا وما نتج عنها من تطبيق لإجراءات احترازية ووقائية.

    وتفصيلاً، شهدت منصة سوق العمل الافتراضي، خلال العام الجاري، تزايداً ملحوظاً في عدد الوظائف الشاغرة «الفورية» لغير المواطنين من المقيمين الذين تأثروا وظيفياً جرّاء التداعيات الاقتصادية التي تسببت فيها جائحة «كوفيد-19»، حيث بلغ إجمالي عدد المنشآت التي طرحت شواغر بالمنصة على مدار الأشهر الخمسة الأخيرة، 79 جهة عمل تابعة للقطاع الخاص، طلبت عمالاً وموظفين وكوادر من المهنيين والمختصين في 32 قطاعاً ومجالاً مختلفاً، من بينها الهندسة، والرعاية الصحية، والنفط والغاز، والمواد الغذائية والمشروبات، والإنشاءات، وتكنولوجيا المعلومات، والموارد البشرية، والعقارات، والتسويق والإعلان، والفنادق والمنتجعات، والمحاسبة والتدقيق، وغيرها من المجالات.

    وأطلقت وزارة الموارد البشرية والتوطين، في أبريل من العام الماضي، منصة سوق العمل الافتراضي، تنفيذاً للقرار الوزاري رقم 279-2020، لتقديم خدماتها للعمالة غير المواطنة، التي تأثرت مع سلسلة تدابير وقائية واحترازية اتبعتها الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، أتبعتها في مايو من العام ذاته بحزم تحفيزية، تتضمن خصائص تفاعلية مبتكرة، من شأنها تطوير خدمات المنصة، ودعم الشركات والعمال المسجلين فيها بالشكل الذي يسهل من عمليات التوطين.

    ووفقاً لرصد أجرته «الإمارات اليوم» للفرص الوظيفية المعروضة على منصة سوق العمل الافتراضي، راوحت الرواتب الشهرية المطروحة والمعلنة لمعظم الوظائف ما بين 1000 و3000 درهم في بعض القطاعات، فيما تخطت في قطاعات أخرى 10 آلاف درهم، مع تباين ملحوظ في شرط الخبرة للمتقدمين لطلب الوظائف، إذ لم تشترط الكثير من المنشآت وجود خبرة للمتقدمين للوظائف، فيما أكدت منشآت أخرى على ضرورة توافر خبرة تراوح ما بين ثلاثة أعوام و15 عاماً.

    وجاء قطاع الإنشاءات في مقدمة القطاعات الأكثر طلباً للوظائف، حيث سجل شواغر في مهن «مهندس ميكانيكي، أمين مخازن، مهندس تخطيط، مهندس هياكل، مسؤول صيانة، عامل بناء، عامل حدادة، ونجّار»، تلاه قطاع الرعاية الصحية والمستشفيات والعيادات الطبية، الذي سجّل شواغر في مهن «ممرض، مدير موارد بشرية، مسؤول موارد بشرية، أخصائي توظيف، مسؤول شؤون مرضى، ممرضات نساء، ممرضات رعاية منزلية، ممرضات عربيات».

    فيما سجل قطاع «صناعة التجهيزات الغذائية» شواغر في مهنتي «شيف ومساعد شيف»، كما سجّل قطاع المطاعم شواغر في مهنتي «نادل، ومديري مطاعم»، بينما طلب قطاع «العلاقات الحكومية» شواغر في مهنتي «مدقق حسابات، واختصاصي توظيف»، وكذلك طلب قطاع «الخدمات القانونية» شواغر في مهنة «مستشار قانوني»، إضافة إلى شواغر بمهنة «مبيعات تكنولوجيا المعلومات» في قطاع «برامج الكمبيوتر»، وكذلك شواغر في وظيفة «أخصائي رواتب» بقطاع «صناعة السيارات».

    مرونة الانتقال الوظيفي

    أكدت وزارة الموارد البشرية والتوطين أن منصة سوق العمل الافتراضي، تعتبر إحدى مبادرات البرنامج الوطني لدعم استقرار سوق العمل، كونها تسهم في تعزيز مرونة الانتقال الوظيفي، وتخفيف الأعباء التشغيلية عن المنشآت التي يوجد لديها فائض في أعداد العمالة غير المواطنة، وذلك من خلال تسجيل بيانات العمال في الموقع الإلكتروني careers.mohre.gov.ae، ما من شأنه دعم احتياجات سوق العمل من العمالة الداخلية، في ظل وقف الاستقدام من الخارج، نتيجة للإجراءات الاحترازية للحد من فيروس «كورونا».

    ووفقاً للمنصة، توجد حزمة خصائص توفر للشركات إجراء المقابلات الوظيفية عن بُعد، عبر برنامج فيديو مبتكر، يتيح للشركات إدخال الملاحظات ونقاط تقييم المرشح فوراً، ما يدعم إجراءات التباعد الجسدي، تماشياً مع سلسلة التدابير الوقائية والاحترازية المُتبعة في الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

    طباعة