شرطة الشارقة تطبق نظام "مركز شرطة صديق للبيئة" بمراكزها الشاملة

بدأت إدارة مراكز الشرطة الشاملة تطبيق نظام "مركز شرطة صديق للبيئة" بالتعاون مع الشركاء الاستراتجيين وذلك انسجاما مع توجهات الحكومة وتنفيذا للسياسة العامة للبيئة الهادفة إلى تعزيز جودة الحياة في الدولة حاضرا ومستقبلا.

وتم تنفيذ النظام كمرحلة أولى على مبنى مركز شرطة واسط الشامل من خلال تركيب أجهزة استشعار الحركة في جميع أروقة المبنى بهدف تقليل الإنبعاثات الناتجة عن الإستهلاك الكهربائي للمحافظة على البيئة.

وأشار مدير إدارة مراكز الشرطة الشاملة بالقيادة العامة لشرطة الشارقة العقيد يوسف عبيد بن حرمول إلى تبني القيادة لكافة الأفكار والمقترحات والآراء التي تسهم في تحقيق بيئة عمل تتوافق مع المتطلبات الحكومية والجهود المبذولة للحفاظ على بيئة تحقق أهداف التنمية المستدامة 2030 .

وأوضح أن هذا المشروع يأتي ضمن خطط ومشاريع القيادة في مجال الاستدامة البيئية حيث قامت الإدارة بتنفيذ النظام كمرحلة أولى على مبنى مركز شرطة واسط الشامل من خلال تركيب أجهزة إستشعار الحركة بكافة أروقة المبنى والتي شملت المكاتب والممرات ودورات المياه لترشيد إستهلاك الكهرباء والمياه أثناء وخارج أوقات العمل مما يسهم في تقليل الانبعاثات الناتجة عن الاستهلاك وذلك للمحافظة على البيئة وتعزيز جودة الحياة.

وأكد استمرارية إدارة مراكز الشرطة الشاملة في تبني المبادرات والمشاريع التطويرية في هذا المجال وتعميم تنفيذها على كافة مراكز الشرطة الشاملة بالقيادة وجعلها نهجا وأسلوب حياة وثقافة مؤسسية لدى العاملين.

 

طباعة