شرطة أبوظبي تُهيب بالجمهور الالتزام بالإجراءات الاحترازية وتجنب "التجمعات" خلال العيد

أهابت شرطة أبوظبي بالجمهور ضرورة الالتزام بالاجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس "كوفيد-19" مشددة على خطورة التهاون في تطبيق تعليمات التباعد الاجتماعي، والمحافظة على المسافة الآمنة مع الأشخاص بما يعزز صحة وسلامة الجميع مؤكدة على أهمية التقيد بقرار "منع وتقييد التجمعات" أو الاجتماعات أو إقامة الاحتفالات العامة أو الخاصة أو التجمع بالأماكن العامة أو المزارع الخاصة «العزب» بإمارة أبوظبي.

ودعت إلى تجنب العادات الاجتماعية التي تُشكل خطراً على الصحة والسلامة خلال أيام عيد الفطر المبارك وخاصةً زيارة كبار السن والأشخاص ذوي الأمراض المزمنة في ظل انتشار فيروس "كورونا" مناشدة العائلات تبادل تهاني العيد عن طريق الهاتف ووسائل التواصل الاجتماعي حرصاً على سلامة الجميع.

وأكدت عدم التهاون في تطبيق الجزاءات والغرامات المترتبة على التجمعات واقامة الحفلات والتي تبلغ 10 آلاف درهم لمن قام بالدعوة و 5 آلاف درهم للمشاركين.

وتمنت شرطة أبوظبي للجميع عيداً سعيداً آمناً داعية إلى التكاتف ومؤازرة جهود الجهات المختصة لمكافحة انتشار العدوى، داعين الجمهور إلى المسارعة بالإبلاغ عن أي تجمعات أو مخالفات للتعليمات الصادرة عن الجهات الرسمية، وسرعة التواصل مع (خدمة أمان) على الرقم المجاني 8002626 والرسائل النصية 2828 أو البريد الإلكتروني Aman@adpolice.gov.ae حفاظاً على سلامة جميع أفراد المجتمع.

طباعة