خلال الربع الأول من العام الجاري

شرطة دبي تحقق 2.4 دقيقة زمن التعامل مع الطوارئ

الفريق المري خلال ترؤسه اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للعمليات. من المصدر

أشاد القائد العام لشرطة دبي الفريق عبدالله خليفة المري، بالدور الكبير الذي يؤديه ضباط وصف الضباط والأفراد العاملون في إدارة مركز القيادة والسيطرة والدوريات في الحفاظ على الأمن في مناطق الاختصاص، وهو ما أسهم في تحقيق معدل دقيقتين و47 ثانية لزمن الاستجابة مع الحالات الطارئة في الربع الأول من العام الجاري.

وكانت نسبة الاستجابة المستهدفة لتلك الحالات ست دقائق، بينما جاء متوسط زمن الاستجابة مع الحالات الطارئة في الفترة نفسها من العام 2020، أربع دقائق و57 ثانية، وجاء زمن الاستجابة للحالات غير الطارئة تسع دقائق و25 ثانية في الربع الأول من العام الجاري، مقابل 10 دقائق و53 ثانية في الفترة نفسها من العام الماضي.

جاء ذلك خلال ترؤس الفريق المري اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للعمليات خلال الربع الأول من العام الجاري.

وناقش الاجتماع الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال، وآخر المستجدات، واستعرض نتائج تنفيذ قرارات اجتماع التقييم السابق وما تم تنفيذه منها.

واطلع الفريق المري على عرض نتائج هاتف النجدة 999 للربع الأول من العام الجاري ومقارنتها بالربع الأول من العام 2020، حيث تلقى مركز إدارة القيادة والسيطرة في الربع الأول من العام الجاري مليوناً و101 ألف و51 مكالمة، تم الرد على 99.79% منها في غضون 10 ثوانٍ، مقارنة بمليون و353 ألفاً و269 مكالمة خلال الربع الأول من العام 2020 وتم الرد على 97.53% منها في غضون 10 ثوانٍ.

واستمع الفريق المري إلى شرح حول إحصاءات المكالمات الواردة إلى مركز الاتصال (901)، إذ بلغ عدد المكالمات الواردة إلى المركز في الربع الأول من العام الجاري 170 ألفاً و323 مكالمة، ووصلت نسبة المكالمات التي تم الرد عليها في غضون 20 ثانية إلى 90.7%، مقابل تلقي المركز 164 ألفاً و874 مكالمة في الربع الأول من العام 2020، ووصلت نسبة المكالمات التي تم الرد عليها في غضون 20 ثانية 80%.

طباعة