الإمارات تتبوأ المركز الثامن عالمياً والأول عربياً لمرونة التعامل مع «كورونا»

السماح بإقامة صلاة التهجد في المساجد.. وقصر حضور نهائي الكأس على المطعمين

الدكتور سيف الظاهري: «نجاح الحملة الوطنية للقاح مؤشر إلى قوة المنظومة الطبية والصحية في الدولة».

أعلنت حكومة الإمارات خلال الإحاطة الإعلامية الدورية للتعريف بآخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد، السماح بإقامة صلاة التهجد خلال العشر الأواخر من شهر رمضان، وفقاً لضوابط وإجراءات احترازية مماثلة لصلاة التراويح، كما تم قصر حضور مباراة نهائي كأس رئيس الدولة على المطعمين والمشاركين في التجارب السريرية للقاح فقط. وكشفت الإحاطة عن حصول الإمارات على المركز الثامن عالمياً، والأول عربياً على مؤشر «بلومبيرغ» لأفضل الدول مرونة في التعامل مع الجائحة.

وأعلن المتحدث الرسمي عن الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، الدكتور سيف الظاهري، تقدم دولة الإمارات ثلاث مراتب إلى المركز الثامن عالمياً، وحافظت على مركزها الأول عربياً على مؤشر «بلومبيرغ» لأفضل الدول مرونة في التعامل مع جائحة «كوفيد-19»، محققة 69.7 نقطة على المؤشر العام، مشيراً إلى أن الإمارات تأتي بذلك ضمن أفضل 10 دول على مستوى العالم لتتقدم على دول مثل الصين وفنلندا والدنمارك وكندا وسويسرا.

وقال: «تمكنت الإمارات من الوصول إلى هذه المرتبة المتقدمة إقليمياً وعالمياً، بفضل الإجراءات الوقائية التي اتخذتها منذ بداية الأزمة، حيث تعاملت مع الجائحة بفاعلية مع المحافظة على عدم تعطيل الأعمال والشؤون المجتمعية»، مشدداً على نجاح الحملة الوطنية للقاح في تحقيق أهدافها حتى الآن، إذ يعد مؤشراً إلى قوة المنظومة الطبية والصحية في الدولة.

وأكد الظاهري توافر غالبية اللقاحات المعتمدة عالمياً في الدولة، والتي تشمل أربعة أنواع من اللقاحات لتطعيم الأفراد ضد فيروس «كوفيد-19»، هي: لقاح «سينوفارم»، ولقاح «فايزر-بيونتك»، ولقاح «سبوتنيك في»، ولقاح «أكسفورد-أسترازينيكا»، كما توفر الدولة التطعيم مجاناً واختيارياً لكل الراغبين من المواطنين والمقيمين.

وأعلن الظاهري إقامة صلاة التهجد خلال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك وفقاً لضوابط وإجراءات احترازية مماثلة لصلاة التراويح، حيث تقرر تحديد مدة صلاة التهجد بما لا يتجاوز 30 دقيقة، ويكون التوقيت عند الساعة الثانية عشرة منتصف الليل وحتى الثانية عشرة والنصف في جميع إمارات الدولة، مشدداً على ضرورة الالتزام بكل الإجراءات الاحترازية والوقائية المعمول بها مسبقاً، وغلق المساجد مباشرة بعد الصلاة، وعدم السماح بالجلوس والاعتكاف.

وأشار إلى أن مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي يشجع المصلين، خصوصاً كبار السن من المواطنين والمقيمين وأصحاب الأمراض المزمنة والسيدات، على أن يحيوا سنَّة إقامة صلاة التراويح والتهجد في بيوتهم من خلال صلاتها جماعةً مع أهل بيتهم، أو منفردين، ولهم أجر التراويح والتهجد كاملاً.

كما أعلن الظاهري عن قصر حضور مباراة نهائي كأس رئيس الدولة على المطعمين والمشاركين في التحارب السريرية للقاح فقط، مشيراً إلى أنه تقرر إقامة نهائي مسابقة كأس رئيس الدولة 2021 يوم الأحد الموافق 16 مايو 2021 بين الفريقين المتأهلين، مع السماح بعودة الجماهير بنسبة 30% وفق الاشتراطات الاحترازية والوقائية.

أول فعالية رسمية

يعد نهائي كأس رئيس الدولة، أول فعالية رسمية يسمح بحضورها للحاصلين على اللقاح والمشاركين في التجارب السريرية للقاح فقط، مع مراعاة التزام المشجعين بإبراز نتيجة فحص «كوفيد-19» سلبية خلال مدة أقصاها 48 ساعة قبل موعد إقامة المباراة، وأن يكون حرف E ظاهراً في تطبيق الحصن الخاص بهم، ومن ثم يمكنهم الاستفادة من ميزات ظهور حرف E أو النجمة الذهبية، وسيقوم اتحاد كرة القدم بإعلان التفاصيل لهذه الفعالية، لافتاً إلى أنه سيتم تقييم التجربة وإعادة النظر في عودة الجماهير إلى المدرجات خلال المرحلة المقبلة من تصفيات كأس العالم وكأس آسيا.

طباعة