العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    يعادل قيمة مليون وجبة تُوزّع خلال شهر رمضان

    مليون درهم من «مصرف أبوظبي الإسلامي» لـ «100 مليون وجبة»

    صورة

    أعلن «مصرف أبوظبي الإسلامي» عن تبرعه بمليون درهم، أي ما يعادل قيمة المواد الغذائية الأساسية لإعداد مليون وجبة تُوزّع خلال شهر رمضان الكريم، ضمن حملة «100 مليون وجبة»، الأكبر في المنطقة لإطعام الطعام في رمضان ضمن 30 دولة.

    وتنظم مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية حملة «100 مليون وجبة» هذا العام للوصول إلى ملايين المستفيدين من الأفراد والأسر المتعففة والجوعى والمحتاجين في 30 دولة في العالم العربي وقارتي إفريقيا وآسيا، وتأمين وجبات غذائية لهم تجسيداً لقيم العطاء والبذل في شهر الإحسان، وذلك بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية التي تنفذ الحملة، وبرنامج الأغذية العالمي والشبكة الإقليمية لبنوك الطعام وعدد من المنظمات الخيرية والإنسانية، لضمان عملية توزيع مباشرة وسريعة لجميع المستفيدين.

    وتستمر حملة «100 مليون وجبة» الأكبر والأولى من نوعها في المنطقة طوال شهر الصيام، وتستقبل مساهمات الشركات والمؤسسات من القطاعين العام والخاص والفعاليات الاقتصادية ورجال الأعمال داخل الدولة وخارجها، إضافة إلى التبرعات الفردية من مجتمع الإمارات.

    وتجسد حملة «100 مليون وجبة» مضمون رسالة الدعم والتضامن الإنساني التي توجهها دولة الإمارات بتوفير 100 مليون وجبة بصيغة طرود غذائية تحتوي على المكونات الأساسية لإعداد 100 مليون وجبة.

    وقال المدير الإقليمي لمنطقة أبوظبي عضو مجلس الاستدامة في مصرف أبوظبي الإسلامي حسن عبدالله الشامسي: «يسعدنا في مصرف أبوظبي الإسلامي أن نكون جزءاً من حملة (100 مليون وجبة)، وأن نسهم في مد يد العون للمحتاجين والأسر المتعففة في المنطقة العربية وقارتي إفريقيا وآسيا، والمساهمة في التغلب على تحدي الجوع في العالم، كما نفتخر بتوحيد جهودنا مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم الخيرية والإنسانية والجهات المعنية لدعم الجهود العالمية للحد من مشكلات الجوع في أكثر من 30 دولة حول العالم، ونتطلع لتقديم كل الدعم اللازم تحقيقاً لرؤية قيادتنا في نشر الخير، لاسيّما أن المبادرة تتزامن مع شهر رمضان المبارك، وانطلاقاً من حرص المصرف على إرساء أرقى معايير المسؤولية المجتمعية».

    ويتسع نطاق الحملة من «10 ملايين وجبة» في رمضان الفائت إلى «100 مليون وجبة» هذا العام، بهدف التخفيف من معاناة المحتاجين في 30 دولة والإسهام في تخفيف معاناة الجوع في المجتمعات الأقل دخلاً في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعيشها العديد من دول العالم.

    • مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية تنظم الحملة للوصول إلى ملايين المستفيدين في 30 دولة.

    طباعة