شرطة دبي تُنقذ 6 بحارة وتمنع غرق مركبهم بعد تعرضه لتسرب مياه

تمكنت دوريات الإنقاذ البحري والأمن البحري بمركز شرطة الموانئ في شرطة دبي، من إنقاذ 6 بحارة آسيويين، ومنع غرق مركبهم الخشبي بعد تسرب المياه إليه نتيجة حدوث تصدع في هيكله ناجم عن زيادة وزن الحمولة.

وأكد رئيس قسم الإنقاذ البحري المقدم علي عبد الله القصيب النقبي، أن إدارة مركز القيادة والسيطرة في شرطة دبي تلقت بلاغاً من قائد المركب عن تسرب المياه إلى داخله أثناء مغادرته الدولة عبر خور دبي متجهاً إلى دولة آسيوية.

وأشار المقدم النقبي إلى أن دوريات الإنقاذ البحري والأمن البحري انتقلت بمتابعة من العقيد الدكتور حسن سهيل السويدي، مدير مركز شرطة الموانئ، إلى مكان تواجد المركب في منطقة الخور، وعملت على الفور على إنقاذ البحارة والتأكد من سلامتهم وتأمين وصولهم إلى بر الأمان.

وأضاف النقبي: تبين لغواصي الإنقاذ البحري أن التصدع في هيكل المركب حجمه كبير، وهو ما ساهم في تسرب كميات ضخمة من المياه إلى داخله، فتم اتخاذ قرار فوري بالعمل على توجيه المركب إلى أقرب رصيف قبل غرقه بشكل كامل.

ولفت المقدم النقبي إلى أن دوريات الإنقاذ البحري والأمن البحري نجحتا في إيصال المركب إلى الرصيف، ثم عمل الغواصون على استخدام بالونات الإنقاذ الخاصة في عملية تعويم المركب، كما استخدموا الرافعة الميكانيكية في رفع المركب وانتشاله.

وأكد المقدم النقبي أن نجاح عملية التعويم ساهم في منع غرق المركب، والعمل على تفريغ الحمولة كاملةً، إلى جانب العمل بالتعاون مع بلدية دبي على انتشال البضائع التي طفت على سطح المياه، وهو ما ساهم في منع تكبد مالكي البضائع لخسائر مالية كبيرة.

وحث المقدم النقبي البحارة وقائدي المراكب على التأكد من سلامة مراكبهم قبل بدء الرحلة، وذلك من خلال تفقد مختلف الأجهزة الالكترونية والمعدات على متنها والتحقق من صلاحية وسلامة جسمها كاملاً.

ودعا المقدم النقبي قائدي المراكب إلى استخدام تطبيق شرطة دبي "أبحر بأمان"، الذي يوفر لهم خاصية إدخال مخطط الرحلة والمواقع المتوقع التوجه إليها، وذلك لمساعدتهم في حال تعرض أحدهم لأي حالة طارئة، مؤكداً أن التطبيق يوفر للبحارة وقائدي المراكب خاصية الاستغاثة SOS" " بضغطة زر.

طباعة