العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تعادل توفير 3 ملايين وجبة طعام

    «الصياح وأبناؤه» تقدم 3 ملايين درهم لحملة «100 مليون وجبة»

    مروان بن محمد: «دولة الإمارات سبّاقة في مد يد العون وإغاثة الملهوف في كل مكان».

    تبرعت شركة «الصياح وأبناؤه» بمبلغ ثلاثة ملايين درهم لحملة «100 مليون وجبة»، الأكبر في المنطقة لإطعام الطعام في 20 دولة عربية وآسيوية وإفريقية طيلة شهر رمضان.

    وتعادل مساهمة ثلاثة ملايين درهم قيمة المكونات الأساسية لإعداد ثلاثة ملايين وجبة طعام في المجتمعات الأقل دخلاً.

    وتنظم حملة «100 مليون وجبة» مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي، ومؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، والشبكة الإقليمية لبنوك الطعام، ومجموعة من المؤسسات الخيرية والإنسانية.

    وفتحت حملة 100 مليون وجبة باب المساهمة في الحملة للفعاليات الاقتصادية والمجتمعية وللأفراد والمؤسسات ومختلف مكونات مجتمع الأعمال وشركات القطاع الخاص من داخل الدولة وخارجها، لدعم المحتاجين بتوفير الدعم الغذائي لهم في شهر رمضان المبارك.

    وقال نائب الرئيس التنفيذي لشركة «الصياح وأبناؤه»، مروان بن محمد، إن «دولة الإمارات سبّاقة في مد يد العون وإغاثة الملهوف في كل مكان، وقيادتنا هي القدوة في العطاء الإنساني دون تمييز بين عرق أو لون أو منطقة».

    وأضاف: «نحن نتعلم ونتربى على قيم العطاء ومازلنا على درب القادة العظماء، ونستمد من وحي المواقف الإنسانية النبيلة التي سجلوها ويواصلون تسجيلها. وسنواصل العمل على دعم مبادرات الخير والعطاء في ظل رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، للعمل الإنساني».

    وتتعاون الحملة مع مختلف الجهات الرسمية والمنظمات الدولية والخيرية والإنسانية في الدول التي تغطيها الحملة من أجل تسهيل العمليات اللوجستية، وتسريع توزيع الطرود الغذائية التي توفرها لملايين المستفيدين في أماكن وجودهم خلال شهر العطاء.

    طباعة