اللواء المنصوري: للعنصر النسائي بصمة في كافة القطاعات الشرطية

أكد مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، ، أن العنصر النسائي في القيادة العامة لشرطة دبي له بصمة استثنائية في مختلف القطاعات والتخصصات الشرطية، مشيداً بعطائه وتفانيه في خدمة الوطن، والعمل على تعزيز الأمن الأمان، وإسعاد المجتمع.

وقال خلال لقائه الأمهات العاملات في شرطة دبي عن بُعد عبر نظام الاتصال المرئي، بمناسبة يوم الأم، إن  القيادة العامة لشرطة دبي و- بتوجيهات من القائد العام الفريق عبد الله خليفة المري- تولي كل الدعم للعنصر النسائي حتى تواصل سيدات شرطة دبي الإبداع في أداء مهامهن الوظيفية إلى جانب القيام بدورهن الرائد كأمهات في تنشئة وتربية أجيال المستقبل.

وأضاف " لدينا في القيادة العامة لشرطة دبي كوكبة من العنصر النسائي المُخلصات والمُتفانيات في أداء مهامهن الوظيفية بمختلف التخصصات الشرطية، ويبذلهن جهوداً متميزة في العمل المكتبي والميداني إلى جانب نظرائهن من العنصر الرجالي.

وأفاد بأن دورهن في قطاع البحث الجنائي رائد ومُتميز خصوصاً في التخصصات العلمية المهمة كالطب الشرعي وفحوص الحمض النووي الرايبوزي " دي أن أيه " وغيرها.

ونوه المنصوري بجهود العنصر النسائي في كافة المراكز الشرطية على مستوى الإمارة والتي تّوجت بتعيين أول "ضابط مناوب عام لمركز شرطة من العنصر النسائي" على مستوى شرطة دبي، الملازم نوف خالد أهلي، واستلامها وإشرافها على كافة المهام الأمنية والإدارية والجنائية في مركز شرطة نايف.

 

طباعة