شرطة أبوظبي تُنفذ حزمة مبادرات لتعزيز السعادة والإيجابية الوظيفية

المبادرات تحث الموظفين على الممارسات اليومية الإيجابية. من المصدر

نفذت شرطة أبوظبي مجموعة من المبادرات الجديدة للسعادة الوظيفية لعام 2021، تزامناً مع اليوم الدولي للسعادة، الذي يصادف 20 مارس سنوياً، مستلهمة من قيم وعادات الإمارات، واقتداء بالنهج الحكيم للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وتمتاز بمرونة تنفيذها افتراضياً، وفقاً للإجراءات الاحترازية لـ(كوفيد-19).

وأوضحت أن المبادرات هي: ممارسات المؤسسات السعيدة، ومبادرة مبروكين انتوا علينا، وأحدثكم من أبوظبي، وقنص، ويالله بصباح خير، وإطلاق مساحات متنوعة كمساحة سبلة الغاف سلاماتنا ولِمهاداه، وعلومنا، وإفطار سبلة الغاف، تحمل العديد من المضامين الهادفة، وفقاً لدليل السعادة وجودة الحياة في بيئة العمل، حيث تمثلت بالغاية والإمكانات والصحة والعلاقات.

وأكدت إدارة المتابعة الشرطية والرعاية اللاحقة أن المبادرات جاءت نتيجة للبحث والتحليل في الوثائق الرسمية من الأرشيف الوطني، ووفقاً للبرنامج الوطني للسعادة وجودة الحياة، متضمنة مبادرات مركز إسعاد العاملين والإيجابية الوظيفية بشرطة أبوظبي.

وأشارت إلى الأهداف والتعريفات بالمبادرات، موضحة أنها تبدأ بسلسلة ممارسات المؤسسات السعيدة، والتي تهدف لاستضافة المؤسسات الحاصلة على أفضل الممارسات في السعادة الوظيفية، ومبادرة مبروكين انتوا علينا، والمستلهمة من كلمة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لفريق مسبار الأمل، ومبادرة أحدثكم من أبوظبي وقنص والتي تسعى لتوطيد العلاقات بين الموظفين والتواصل الإيجابي من خلال التعرف إلى قصصهم الشخصية واهتماماتهم.

أما مبادرة «يالله بصباح خير» فهي تحث الموظفين على الممارسات اليومية الإيجابية كتخصيص مسارات للمشي وملصقات جدارية وتجارب تفاعلية متنوعة، وتركز مبادرة إطلاق مساحات متنوعة كمساحة سبلة الغاف على ترسيخ ثقافة عمل قائمة على الإبداع.

طباعة