تعمل إلى جانب الرجال في جميع القطاعات بكفاءة عالية

المرأة تُشكل 14% من القوى العاملة في شرطة أبوظبي

صورة

كشفت مدير مكتب شؤون الشرطة النسائية في شرطة أبوظبي، رئيسة جمعية الشرطة النسائية، المقدم الدكتورة آمنة خميس البلوشي، أن المرأة تُشكل 14% من القوى العاملة في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، مؤكدة أنه لا توجد مهام مخصصة للرجال فقط من دون النساء داخل العمل الشرطي، إذ تشغل المرأة حالياً وظائف في جميع القطاعات الشرطية بكفاءة عالية.

وأكدت البلوشي أن استراتيجية القيادة العامة لشرطة أبوظبي قائمة على المساواة والتوازن بين الجنسين وتكافؤ الفرص، لافتة إلى أن هذه الاستراتيجية تعتمد على محاور عدة، منها الدعم والتمكين وتأهيل الكفاءات وتوفير البيئة الداعمة من السعادة والإيجابية.

وأشارت إلى أن مكتب شؤون الشرطة النسائية بقطاع الموارد البشرية في شرطة أبوظبي اعتمد أخيراً 50 مشروعاً ومبادرة، سيتم تنفيذها خلال العام الجاري 2021، بهدف رفع كفاءة وقدرات الشرطة النسائية، وجاء عددها 50 تزامناً مع احتفالات الدولة باليوبيل الذهبي، مضيفة أنه تم تشكيل فريق عمل مكون من 120 عنصراً نسائياً، لتنفيذ هذه المشروعات. ولفتت إلى أن الشرطة النسائية الإماراتية أثبتت قدرتها في الكفاءة والمهارة العالية في تنفيذ المهام الشرطية، وتقدمت على كثير من الدول العربية والأوروبية، وكذلك الدول التي سبقت الإمارات في تعيين المرأة في العمل الشرطي، وتمكنت من حصد عديد من الجوائز العالمية وتحقيق الريادة في مجالات شرطية عدة.

ونوهت البلوشي بدعم القيادة وثقتها بقدرات المرأة الإماراتية وتمكينها في جميع مجالات العمل، وتعزيز تواجدها في العمل الشرطي، وكذا دعم البرامج والمشروعات التي ترفع كفاءة وقدرات الشرطة النسائية.

وذكرت أن مكتب شؤون الشرطة النسائية، لديه عدد من المشروعات قيد الدراسة، من بينها إنشاء مراكز شرطة مخصصة للمرأة، وكذلك تكثيف تواجد المرأة في الدوريات، وحفظ الأمن في الفعاليات المختلفة والمراكز التجارية، مؤكدة أن المرأة الإماراتية استطاعت أن تثبت أنها أهل للثقة، ما أهل القيادة العامة لشرطة أبوظبي للحصول على العديد من الجوائز العالمية والإقليمية في مجال مساواة ودعم وتمكين المرأة في القطاع الحيوي.

رفع كفاءة الشرطة النسائية

قالت مدير مكتب شؤون الشرطة النسائية في شرطة أبوظبي، رئيسة جمعية الشرطة النسائية، المقدم الدكتورة آمنة خميس البلوشي، إن مسيرة المرأة الشرطية مسيرة متميزة منذ البدايات، وما حققته يؤكد أنها لا تكون فقط في المناصب الإدارية، بل أيضاً في مناصب قيادية وأمنية، ولديها كل القدرات والكفاءات لتحمي الوطن.

وأشارت إلى أن من أهداف شرطة أبوظبي إبراز دور المرأة الإماراتية في حماية أمن وأمان المجتمع، ورفع كفاءة الشرطة النسائية من خلال الدورات التدريبية والتأهيلية، وتولي الشرطة النسائية المناصب القيادية ومراكز المسؤولية.


- استراتيجية شرطة أبوظبي قائمة على المساواة والتوازن بين الجنسين وتكافؤ الفرص.

طباعة