اطلع على آلية العمل في المسلخ الآلي الجديد

حاكم الشارقة يتفقد مشروع سوق المواشي

حاكم الشارقة خلال تجوّله في أروقة السوق والمحال التجارية. من المصدر

تفقد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أمس، مشروع سوق الشارقة للمواشي بمنطقة الصجعة الصناعية، وتأتي الزيارة في إطار حرص سموه على الوقوف على المشروعات الخدمية التي تلبي احتياجات شريحة كبيرة من أفراد المجتمع.

واستمع سموه من رئيس دائرة الأشغال العامة، المهندس علي بن شاهين السويدي، إلى شرح تفصيلي عن مراحل المشروع، ونسبة الإنجاز، والخدمات والمرافق التي ستخدم زوار ومرتادي السوق.

وتجوّل سموه في أروقة السوق، وشملت الجولة زيارة عدد من المحال التجارية، والحظائر، وساحة المزادات، والمسلخ، والاطلاع على آلية العمل في المسلخ.

ويضم السوق 141 محلاً لبيع الأغنام، مزودة بحظائرها، و26 محلاً لبيع المواشي، و12 محلاً لبيع الجمال، و74 محلاً لبيع الدواجن، ومسلخاً للمواشي، وآخر مخصصاً للدواجن، ويستوعب المسلخ الآلي الجديد نحو 240 رأساً للمواشي في الساعة، فيما يبلغ عدد المحال 44 محالاً لبيع الأعلاف، و34 محلاً تجارياً متعدد الاستخدام، إضافة إلى 32 محلاً للمشاتل، وساحة لمزادات بيع المواشي، ومسجد يتسع لـ386 مصلياً، إضافة إلى رفد السوق بالعديد من المرافق الخدمية والمسطحات الخضراء.

ويضم السوق مبنى إدارياً لإدارة السوق، ومختبراً يضم تجهيزات ومعدات مخبرية حديثة، وعيادات بيطرية تضم غرف الجراحة، وغرف الأشعة، وغرف الفحص، وحواضن رعاية.

وجرى تصميم وبناء المحال وفق معايير عالمية معتمدة من حيث المساحة والشكل العام ومرافقها، مع التركيز على عنصري النظافة والصحة العامة.

وشيّد المشروع على مساحة 170 ألف متر مربع، وروعي في إنشائه جمال التصميم، حيث أخذ الطراز المعماري التراثي، ليحاكي في تصميمه الأسواق الشعبية التقليدية، ويتميز السوق بالموقع الاستراتيجي على محورين، شارع الشارقة الذيد، وشارع الإمارات العابر.

 

طباعة