تحتوي على 250 برنامجاً تعليمياً متنوعاً

50 ألف طالب ومعلم مسجلون بمنصة افتراضية في الشارقة

أمين الزرعوني: «مشروع ذكي لشراء الأسماك الطازجة، ومنصة رقمية توفر جميع الخدمات الحكومية».

كشف المدير التنفيذي لشركة سحاب للحلول الذكية، أمين الزرعوني، لـ«الإمارات اليوم» أن الشركة أسهمت في دعم مسيرة التحول الرقمي في إمارة الشارقة، منذ بدء جائحة «كورونا» للآن، عبر إطلاقها مشروعات نوعية وفرت خلالها منصات ذكية، مشيراً إلى أنها أنشأت منصة إلكترونية أكاديمية افتراضية خاصة بهيئة الشارقة للتعليم الخاص، توفر مواد تعليمية وتدريبية، إذ إن المنصة تضم أكثر من 50 ألف معلم وطالب.

وتابع أن المنصة بدأت تقديم الدورات للمعلمين وتوفير بيانات متعلقة بالعملية التعليمية، وبعدها تم فتح المجال أمام الطلبة للدخول إليها، وتمكينهم من الوصول إلى المواد الدراسية التي يحتاجون إليها، والواجبات الدراسية التي يجب إنهاؤها بشكل يومي، لافتاً إلى أن المنصة تحتوي على 250 برنامجاً تعليمياً متنوعاً يمكن للطلبة والمعلمين الاستفادة منها.

ولفت إلى أن المرحلة الأولى من المشروع تم إطلاقها بشكل مجاني للمعلمين، من قبل هيئة الشارقة للتعليم الخاص، مؤكداً أن دور الشركة إشرافي وإدارة المنصة والرسوم تتولاها هيئة الشارقة للتعليم الخاص.

ولفت إلى أن «سحاب» قدمت أكثر من 35 مشروعاً ذكياً ورقمياً، بالتعاون مع الجهات الحكومية في إمارة الشارقة، لدعم تحولها الرقمي، أهمها منصة الشارقة الرقمية التي يتم تنفيذها مع جهات حكومية، والتي توفر جميع الخدمات الحكومية في منصة واحدة، وستضم أكثر من 25 خدمة في بدايتها، وستتم زيادتها حسب الحاجة وموافقات الجهات المختصة.

وتطرق إلى أنه سيتم إطلاق أول مرحلة من مشروع تطوير أول منصة للتجارة الإلكترونية في الإمارة لمصلحة سوق الجبيل، خاصة بشراء الأسماك، أكبر سوق للمنتجات الطازجة في الشارقة، خلال الربع الثاني من العام الجاري، وستجمع حولها أبرز موردي المأكولات البحرية، وتوفر مئات الأنواع من الثروة السمكية التي بلغ حجم مبيعاتها في السوق خلال الأعوام الخمسة الماضية 21 ألف طن.

طباعة