أكد نجاح المعرضين رغم ظروف جائحة «كورونا»

حمدان بن محمد يزور «آيدكس» و«نافدكس»

حمدان بن محمد نوه بتصميم وإرادة الكوادر الوطنية التي نظمت وأدارت وأشرفت على استقبال المشاركين في «الحدث». من المصدر

زار سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، أمس، معرض أبوظبي للدفاع (آيدكس)، ومعرض «نافدكس»، اللذين يسدل الستار على فعالياتهما في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، اليوم، بعد خمسة أيام من الأنشطة والفعاليات، والصفقات التجارية التي أبرمتها الشركات والمصانع المحلية الوطنية والعالمية المشاركة في المعرضين، والبالغ عددها قرابة الـ100 شركة متخصصة في الصناعات العسكرية البحرية والجوية والبرية وأنظمتها التقنية، والتي تمثل 60 دولة حول العالم، بما فيها الإمارات.

وشملت جولة سمو ولي عهد دبي جناح شركة توازن الوطنية، حيث شاهد ومرافقوه فيلماً قصيراً حول مستقبل الصناعات الدفاعية الوطنية للشركة، واستمع من القائمين على منصة الشركة إلى شرح وافٍ، حول أهم التقنيات المستخدمة في منتجات «توازن» من الأنظمة والمعدات العسكرية الدفاعية.

وتوقف سموه عند منصة عرض شركة «كاليدوس» الأجنبية، المتخصصة في تصميم وتصنيع الطائرات والآليات العسكرية، كما توقف عند منصات شركات «إيدج»، التي تضم تحت مظلتها مجموعة من الشركات الوطنية والمتخصصة في صيانة وإصلاح وترميم طائرات الجناح الدوار والثابت، إلى جانب تخصصها في عمليات التصميم والهندسة والتدريب والتعليم، وتصنيع قطع الغيار والإطفاء والإنقاذ والاستجابة للطوارئ، وشركة «آيفيكو» الإيطالية لصناعة الآليات العسكرية، وشركة «آركوس» الفرنسية للآليات والمدرعات، وشركة «رفائيل» الفرنسية لصناعة الطائرات العسكرية، وجناح المملكة العربية السعودية ويضم مجموعة من الشركات السعودية المتخصصة في الصناعات العسكرية.

وأعرب سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم عن سعادته بنجاح معرضَيْ «آيدكس» و«نافدكس»، رغم ظروف جائحة كورونا، وتجاوزها بتصميم وإرادة الكوادر الوطنية التي نظمت وأدارت وأشرفت على استقبال المشاركين في الحدث، وضيوفه، بكل كفاءة ومهنية عالية لجهة تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، وضمان سلامة زوار المعرضين.

كما أبدى سموه ثقته بالتنافسية الاحترافية لشركاتنا الوطنية الوليدة، والمتخصصة في أنظمة وتقنيات الصناعات العسكرية الدفاعية، التي تعكس حرص قيادتنا، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على توفير جميع التسهيلات والفرص التعليمية والتدريبية لشباب الوطن، من أجل بناء قاعدة صناعية متقدمة، تعتمد على عقول وابتكارات وسواعد كوادرنا الوطنية الشابة، التي تحظى بدعم وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الذي يعتز أيما اعتزاز بقدرات أبناء زايد وإنجازاتهم العلمية والتقنية، التي ترفع راية دولة الإمارات عالياً، وتحقق تطلعات شعبنا الوفي نحو المجد وصناعة تاريخ دولتنا الحديث.

رافق سموه في الجولة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، ووزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعْد، عمر بن سلطان العلماء، والقائد العام لشرطة دبي، الفريق عبدالله خليفة المري.


- ولي عهد دبي شاهد، خلال الجولة، فيلماً قصيراً حول مستقبل الصناعات الدفاعية الوطنية.

طباعة