محمد بن راشد يستقبل الرئيس الأوكراني

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في قصر سموه بزعبيل ظهر اليوم فخامة الرئيس فلاديمير زيلينسكي رئيس جمهورية أوكرانيا يرافقه وفد وزاري وحكومي رفيع.

وقد رحب سموه بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي.. بالرئيس الضيف في زيارته الأولى للدولة آملاً سموه أن تكون فاتحة خير لمزيد من التعاون وتبادل الخبرات بين البلدين في شتى القطاعات السياحية والاقتصادية والبنية التحتية والأمن الغذائي وغيرها من المجالات التي تعود بالمنفعة على شعبي البلدين الصديقين.

وخلال استعراض صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وفخامة الرئيس فلاديمير زيلينسكي للاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي وقعت بين دولة الإمارات وجمهورية أوكرانيا.. بارك سموه بالرئيس الضيف هذه الاتفاقيات التي ستسهم في تطوير العلاقات الثنائية بين الجانبين وتشجع على مضاعفة الشراكة الاستثمارية خاصة بالنسبة للقطاع الخاص.

وتم الإعلان خلال اللقاء بين سموه والرئيس الأوكراني بحضور وفدي البلدين عن هذه الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي شملت مكافحة الجريمة والإرهاب وتعديل اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي والاعتراف المتبادل برخصة قيادة السيارات والتفاهم في مجال علاقات الأرض وكذلك في مجالي السياحة والأمن الغذائي.

إلى ذلك فقد أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على أهمية هذه الاتفاقيات في تنظيم العلاقات الثنائية بين البلدين ووضع تصورات مشتركة وخطة للسير في طريق تطوير التعاون والتنسيق وبناء شراكة استثمارية ثنائية قائمة على الاستفادة المتبادلة التي تحفظ للطرفين حقوقهما ومصالحهما الوطنية العليا.

من جانبه أعرب فخامة الرئيس الأوكراني عن رغبته وحكومة بلاده في تنشيط السياحة بين الجانبين وزيادة حجم الاستثمارات الإماراتية في هذا القطاع وقطاعات أخرى ذات جدوى اقتصادية قيمة يمكن للبلدين والشعبين الصديقين قطف ثمارها وتحقيق التقارب الثقافي والإنساني والتجاري والأمني الذي تتطلع إليه أوكرانيا بالتشاور المستمر مع دولة الإمارات قيادة وحكومة.

واعتبر في معرض إشادته بالنهضة المباركة التي تشهدها الإمارات واستضافتها للحدث الأكبر عالمياً "إكسبو دبي 2020" والمشاركة بجناح كبير في المعرض أنه فرصة عظيمة للترويج لأوكرانيا والإمكانات الاستثمارية التي تفخر بها في مختلف القطاعات خاصة الصناعية والسياحية.

طباعة