نفايات المنازل والصرف الصحي يتصدران مخالفات البيئة في دبا الفجيرة

أفاد مدير بلدية دبا الفجيرة، المهندس حسن سالم اليماحي، بأن المخلفات المنزلية وتسريب الصرف الصحي سجلت أعلى نسبة في المخلفات البيئية العام الماضي، بـ84 مخالفة من إجمالي المخالفات البيئية البالغة 130 مخالفة.

وأشار إلى أن الاستهتار في إلقاء المخلفات المنزلية يتسبب في تكاثر الحشرات والقوارض التي تنقل الأمراض، كما تسهم في انتشار الغازات السامة مثل غاز ثاني أكسيد الكربون، وأكسيد الآزوت، وغيرها.

وأوضح اليماحي أن الجولات التفتيشية التي نفذها مفتشو القسم بلغت 1423 جولة أسفرت عن تحرير 46 مخالفة بحق أصحاب المزارع بسبب رمي المخلفات الزراعية في غير الأماكن المخصصة لها.

وأكد أن البلدية تعزز الجانب التوعوي لدى المزارعين والعمال عن طريق إرشادات توعوية، وتتضمن كيفية التخلص من النفايات بطريقة صحية لا تؤثر في البيئة، وتحرير إنذارات ضد المخالفين، وفي حال تكرار المخالفة يتم تحرير غرامات مالية.

وأضاف أن البلدية أصدرت تعميماً يحظر على أصحاب المزارع حرق المخلفات الزراعية داخل المزارع، ورمي المخلفات عشوائياً حفاظاً على المظهر العام للمدينة، لافتاً إلى أن البلدية وضعت حزمة مشروعات وبرامج تغطي جميع الجوانب المتعلقة بحماية البيئة والتنوع البيولوجي.

وأفاد بأنه تم مصادرة أربعة أجهزة تقليد أصوات طيور الكروان، التي تعتبر من الأجهزة المحظورة في الدولة.

وأشار إلى أن البلدية تجري جولات تفتيشية على المناطق البحرية أسفرت عن مصادرة 40 قرقوراً، وشباك صيد (ألياخ)، المحظور استخدامها نظراً لسلبياتها وفتكها بالأسماك بمختلف أحجامها.

طباعة