انطلاق تمرين "الاتحاد الحديدي 14" بين القوات البرية الإماراتية والجيش الأمريكي

 انطلقت فعاليات التمرين المشترك " الاتحاد الحديدي 14 " بين القوات البرية الإماراتية والجيش الأمريكي والمقام على أرض الإمارات ويستمر لمدة عشرة أيام.

ويهدف التمرين المشترك إلى تبادل الخبرات العسكرية لرفع الكفاءة والجاهزية القتالية وتطوير مهارات منتسبي القوات البرية ورفع الكفاءة القتالية للوصول إلى الاحترافية في أداء المهام وتعزيز العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية.

ويأتي تمرين "الاتحاد الحديدي" ضمن خطط وبرامج القوات البرية التدريبية المشتركة مع الجيش الأمريكي لتبادل الخبرات وتعزيز التعاون العسكري في مجال العمليات المشتركة، بما يساهم في رفع مستوى كفاءة القوات المسلحة في البلدين.

وقد استكملت كافة الاستعدادات الخاصة بالتمرين المشترك بعد اكتمال وصول القوات الأمريكية المشاركة في التمرين.

طباعة