شرطة دبي تطبق «منظومة الضباب» وتسجل 24 حادثاً

العقيد تركي بن فارس: «عدد المكالمات الواردة بسبب الضباب زاد بنسبة 30%».

طبقت شرطة دبي في وقت مبكر من صباح أمس، «منظومة الضباب»، لتلافي وقوع حوادث مرورية خطيرة في ظل تشكّل الضباب.

وتلقت إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات في شرطة دبي 1810 مكالمات هاتفية (من السادسة إلى التاسعة من صباح أمس)، وسجلت 24 حادثاً مرورياً، بينها 22 حادثاً بسيطاً وحادثان بليغان.

وقال مدير الإدارة، العقيد تركي عبدالرحمن بن فارس، إن المركز سجل ارتفاعاً في عدد المكالمات الواردة إليه بسبب الضباب بنسبة 30% صباح أمس، مقارنة بالفترة ذاتها من صباح الأحد الماضي، الذي لم يشهد أي ضباب.

وأوضح أن الإدارة طبقت، بالتنسيق مع نظيراتها في الإمارات المجاورة، «منظومة الضباب» منذ ساعات الصباح الباكر، بهدف منع تحرك الشاحنات في الشوارع السريعة خلال فترة الضباب لضمان انسيابية الحركة ومنع وقوع حوادث مرورية كبيرة.

وناشد بن فارس السائقين اتباع الإرشادات التي تطلقها الجهات المعنية أثناء القيادة في الضباب، أو الأجواء الماطرة في ظل تدني مستوى الرؤية، تفادياً لوقوع الحوادث، لافتاً إلى أهمية التأكد من نظافة الزجاج الأمامي والنوافذ والمصابيح والإشارات الضوئية، والاطمئنان إلى فعاليتها قبل قيادة المركبة، إضافة إلى ترك مسافة كافية بين المركبات وتخفيف السرعة والالتزام بخط السير وعدم تغيير المسار إلا للضرورة. وأكد أهمية استخدام الأنوار في الصباح الباكر عند الخروج إلى العمل، وتفقد حالة الطقس لتفادي الحوادث المرورية.

طباعة