منتسبو شرطة الشارقة يتلقون جرعة اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد

شهد قائد عام شرطة الشارقة، اللواء سيف الزري الشامسي، تلقي منتسبي القيادة لجرعة اللقاح المضاد لفيروس كورونا (كوفيد19) ، ضمن الحملة الصحية التي أطلقتها القيادة صباح اليوم بالتعاون مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع بمقر أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة، وذلك بحضور المديرين العامين، ومدراء الإدارات، وعدد كبير من الضباط وضباط الصف والعاملين بمختلف الإدارات بالقيادة، ويأتي ذلك في إطار توجيهات القيادة الرشيدة الرامية إلى تعزيز صحة وسلامة أفراد المجتمع، وضمان تطبيق الاجراءات الكفيلة للحد من انتشار الفيروس.

وأعرب اللواء الشامسي عن شكره وتقديره للقيادة الرشيدة بدولة الإمارات العربية المتحدة على جهودها الكبيرة التي قامت بها في سبيل التصدي لجائحة كورونا التي عانت منها كافة دول العالم، وذلك بتطبيق العديد من الإجراءات الاحترازية، والخطط المعززة لصحة وسلامة المجتمع على جميع المنشأت ومراكز تقديم الخدمات بالدولة، وفقاً لأفضل الممارسات العالمية المطبقة في هذا الخصوص، وتوفيرها للقاحات المضادة للفيروس، بما يضمن الصحة والسلامة للجميع، ويحقق جودة الحياة لمجتمع الإمارات.

كما قدم قائد عام شرطة الشارقة، شكره للقائمين على أمر وزارة الصحة ووقاية المجتمع، ولجميع الكوادر الطبية، وللمشرفين على جهودهم المقدرة في تقديم اللقاحات لأفراد الجمهور ، وتعاونهم الكبير مع كافة شرائح المجتمع بمهنية منقطعة النظير، وعلى دورهم الفعال في حماية مجتمعهم من خلال تصديهم لهذه الجائحة بكل صبر وشجاعة.

وأكد اللواء الشامسي حرص شرطة الشارقة على صحة وسلامة منتسبيها، وتقديمها لكل ما من شأنه تحقيق ذلك، مشيداً بتفاعل منتسبي القيادة واقبالهم الكبير لتلقي جرعات اللقاح، مما يعكس مدى وعيهم، وحرصهم على تنفيذ هذا الاجراء الوقائي الذي أوصت به الجهات المختصة بالدولة.

من جانبهم عبر منتسبو القيادة عن بالغ شكرهم وتقديرهم للقيادة الرشيدة على اهتمامها بصحة وسلامة الأفراد، وتوفيرها لكافة المعينات والخدمات الطبية التي تساعد على وقايتهم، والحد من انتشار الفيروس، وتحقق أمن وسلامة أفراد المجتمع بوجه عام.

طباعة