بلدية دبي تزيل 17 قارباً مهملاً من الشواطئ

خلال تنفيذ إحدى عمليات الإزالة. من المصدر

أزالت بلدية دبي 17 من القوارب البحرية المختلفة الأحجام والأنواع، في منطقة جميرا وخور دبي والجداف ومناطق أخرى، وانتشلت مخلفات غرق عدد من السفن والمراكب التجارية، بالتنسيق مع شرطة دبي (الإنقاذ البحري)، وجمارك دبي، وموانئ دبي العالمية، ومشاركة مجتمعية من القطاع خاص.

وأكد مدير إدارة النفايات في البلدية، المهندس عبدالمجيد سيفائي، رصد وإنذار 89 مركباً بحرياً (سفن، قوارب، مراكب شراعية مهملة، ومعدات بحرية مهجورة)، هذا العام، ضمن جهود إدارته الرامية لضمان سلاسة حركة الملاحة البحرية، وسلامة البيئة البحرية، والمحافظة على المظهر الجمالي للإمارة.

أما عن إجراءات الإزالة، فقال إنها تختلف حسب نوع القارب وحجمه ووضعيته. وغالباً يسحب القارب، لإخراجه من المياه إلى المكان المخصص في منزال القوارب، تمهيداً لرفعه ووضعه على الشاحنات المخصصة للنقل إلى ساحة الحجز.

أما القوارب والسفن والوسائل البحرية الموجودة في الساحات والميادين العامة - يضيف سيفائي - فيتم سحبها بشكل مباشر إلى ساحة الحجز، وقد تحتاج أحياناً إلى الاستعانة بفرق للغوص، لتنظيف المواقع البحرية من مخلفات السفن الغارقة.

أما إذا كانت القوارب والسفن والوسائل البحرية تالفة، فلا يمكن التصرف فيها، فيتم البحث عن ملاكها من خلال الجهات المرخصة للقوارب والسفن (سلطة دبي الملاحية). وفي حال عدم الوصول إلى ملاك هذه القوارب والسفن، ينشر إعلان عنها في الصحف الرسمية، ويكون للدائرة الحق بالتصرف فيها، بعد استيفاء المدة المحددة، سواء بالنقل أو الإتلاف.

طباعة