حذرت السائقين من السرعة واستخدام الهاتف

«الداخلية» تصدر لائحة بإجراءات الوقاية من حوادث الضباب

صورة

حذر مدير عام التنسيق المروري في وزارة الداخلية، العميد جمعة القبيسي، من خطورة الضباب، إذ يعدّ سبباً رئيساً لوقوع الحوادث، ما يتطلب من السائقين أخذ الحيطة والحذر ومراعاة قواعد السير والمرور وعدم استخدام الهاتف.

وأفاد بأن الإدارة العامة للتنسيق المروري في وزارة الداخلية، أعدت لائحة بالإرشادات والإجراءات التي يتوجب على السائق اتباعها عند تدني مستوى الرؤية أثناء تشكّل الضباب، وتمحورت حول الأعمال التي يتوجب على السائق القيام بها في مثل هذه الظروف.

وأضاف أنه يتوجب على السائق، عند القيادة في الضباب، استخدام ضوء المصابيح المنخفض، لأن الضوء العالي ينعكس من قطرات الماء في الضباب ويجعل الرؤية أصعب، وكذلك ضوء مصابيح الضباب إذا كانت المركبة مزودة بها.

وأشار إلى أنه يتوجب على السائق تقليل سرعة المركبة تدريجياً، ومواصلة القيادة بحذر بالسرعة التي تناسب الظروف المحيطة، مع عدم إضاءة مصابيح التنبيه الرباعية (الإشارات التحذيرية)، إلا عند مصادفة حادث مروري بعد التوقف الآمن التدريجي، أما إذا كان الضباب كثيفاً ولا يمكن متابعة السير، فيتوجب إيقاف المركبة خارج الطريق بشكل آمن بعيداً عن حركة السير، وتشغيل إشارات الضوء الرباعي.

ودعا القبيسي إلى ضرورة إن يتحلى السائق بالصبر أثناء القيادة في الضباب، وألا يحاول التجاوز أو تغيير مساره، ويسترشد بالعلامات الأرضية للطريق، لافتاً إلى أن القيادة أثناء الضباب، تتطلب من السائق الحيطة والحذر واليقظة، والاستعداد لأي طارئ قد يحدث أمامه، وهو ما يتطلب بدوره التقليل من تأثير أي شيء يمكن أن يشتت انتباه السائق داخل المركبة مثل استخدام الهاتف المتحرك أثناء القيادة.

وأوضح أنه يتوجب على كل سائق الاستماع إلى النشرة الجوية وحالة الطقس وظروف الحركة على الطرقات، حتى تتحسن الظروف الجوية وظروف الطريق، على أن تكون نوافذ المركبة والمرايا نظيفة، والمسّاحات صالحة للاستخدام لزيادة وضوح الرؤية.

وأشار إلى أن المادة (أ) من قانون السير والمرور، الخاصة بالسير في أوقات الضباب دون استعمال الأنوار، والمادة (ب) الخاصة بالسير في أوقات الضباب، نصّتا على المخالفة بغرامة قيمتهما 500 درهم وأربع نقاط مرورية على من لا يلتزم بقواعد وأنظمة السير والمرور.


السرعة والهاتف

دعت وزارة الداخلية السائقين إلى توخي الحيطة والحذر أثناء القيادة وعدم الانشغال بغير الطريق، خصوصاً خلال ساعات تشكّل الضباب، لتجنب وقوع الحوادث والحفاظ على سلامة الجميع، والالتزام بقواعد السير والمرور، خصوصاً على الطرق التي يكثر عليها تشكل الضباب، مؤكدة أهمية الالتزام بالقيادة الآمنة والسرعات المقررة على الطرق في هذه الظروف.

طباعة