10 آلاف درهم مخالفة منشآت السكراب غير الملتزمة بالاشتراطات في عجمان

أكدت دائرة البلدية والتخطيط بعجمان أنها تعمل بالتنسيق مع القيادة العامة لشرطة عجمان على التفتيش الدوري على منشآت تجارة السكراب لضمان معرفة مصادر السكراب، إذ تعمل الدائرة على مخالفة المنشآت التي لم تلتزم بقرارات واشتراطات الدائرة بقيمة 10 آلاف درهم، ومخالفة الأفراد بقيمة 1000 درهم لعدم تقيدهم بالمعايير المنصوص عليها، وذلك للحد من انتشار ظاهرة النبش وجمع السكراب من المناطق العامة.

جاء ذلك في ردها على «الإمارات اليوم» حول وجود بعض المنشآت تقوم بتخزين مواد السكراب خارج منشآتها، ما يشكل خطورة على البيئة والمظهر الحضاري للإمارة ومناطقها الصناعية.

وأكدت دائرة البلدية والتخطيط بعجمان لـ«الإمارات اليوم»، أنها تقوم من خلال الإدارات المختلفة بالتنسيق والتخطيط لمعالجة وتطوير جميع النواحي في الامارة، والتي منها تنظيم ممارسة الأنشطة التجارية، والمهنية، والصناعية، إذ يتخصص قسم الرقابة البيئية الذي يعد إحدى ركائز إدارة البيئة وتنميتها، في الإشراف والمتابعة والتفتيش الدوري على المنشآت، من ضمنها منشآت تجارة السكراب.

وبينت أن السكراب يخضع لعدد من المراحل التفتيشية للتأكد من التزامها بالمعايير والاشتراطات المطلوبة، وهي التفتيش المبدئي المتخصص بإصدار التصريح البيئي والموافقة المبدئية لبدء ممارسة النشاط الخاص بمنشآت تجارة السكراب التي تتضمن تجارة (خردة المعادن، المخلفات البلاستيكية، المخلفات المعدنية)، وبعدها يضع قسم الرقابة البيئية السياسة العامة لنشاط تجارة السكراب والمخلفات المعدنية من خلال الاشتراطات البيئية التي توضح وتحدد الإرشادات العامة لممارسة النشاط من حيث وسائل نقل المخلفات المعدنية والسكراب والفرز الأولي، وتنظيم العمل داخل المنشآت الخاصة بتجارة السكراب.

وبينت أن فرق الدائرة تجري تفتيشاً دورياً على آلية التخزين السليم للمواد حسب النوع ومستوى الخطورة، والتفتيش المفاجئ للتأكد من مدى مطابقة الاشتراطات البيئية أثناء ممارسة النشاط، والرصد المستمر لأي حالات تعامل مع السكراب خارج المنشآت المتخصصة.


فرق البلدية تجري تفتيشاً دورياً على آلية التخزين السليم للمواد حسب النوع ومستوى الخطورة.

طباعة