منذ بدء العام الجاري وخلال أزمة «كورونا»

«اجتماعية الشارقة» تنفذ 958 رؤية خارجية لآباء وأمهات منفصلين

فايزة خباب: 414 رؤية إلكترونية لنزلاء المؤسسة العقابية والإصلاحية بشرطة الشارقة.

نفذ مركز الملتقى الأسري التابع لدائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة منذ بداية العام الجاري وخلال أزمة كورونا 958 رؤية خارجية عبر المنازل، لتمكين الآباء والأمهات المنفصلين من رؤية الأطفال دون المجيء إلى المركز، تعزيزاً لسلسلة التدابير الوقائية التي وجهت الحكومة باتباعها، حفاظاً على سلامة وصحة الموظفين والأطفال وذويهم.

وأفادت مدير مركز الملتقى الأسري فايزة حسن خباب، بأن المركز نفذ 721 رؤية وجلسة لأبناء الأسر المنفصلة، مشيرة إلى أنه تتم رؤية الأسر المنفصلة للأطفال عبر المنازل، ما يسهم في تعزيز الجهود الوطنية في الحماية من خطر فيروس كورونا وحماية الأطفال والموظفين. وأشارت إلى أن عدد الأطفال الذين استفادوا من الخدمة بلغ 320 طفلاً، فيما وصل عدد الأفراد المستفيدين من الخدمة 389 فرداً من المجتمع، لافتة إلى أن المركز قام خلال الفترة الماضية بدور كبير في التنسيق والإشراف على اللقاءات الخارجية المنزلية حتى لا يتم الإخلال بالاتفاق بين طرفي المصلحة، خصوصاً أن المركز يعد الضامن للحفاظ على الاتفاقية الموقعة بين المنفصلين. وأشارت إلى تنفيذ 414 رؤية إلكترونية لنزلاء المؤسسة العقابية والإصلاحية بشرطة الشارقة، سواء داخل الدولة أو خارجها، حيث تتيح الرؤية الإلكترونية للطفل رؤية أحد والديه من خلال الأنظمة التقنية للتواصل المرئي عبر منصة إلكترونية من داخل المؤسسة العقابية والإصلاحية، لافتة إلى أن هذه المبادرة تعد إحدى الآليات التي أطلقتها دائرة الخدمات الاجتماعية منذ عام 2017، لضمان حماية الطفل وتمكينه من رؤية أحد والديه في بيئة آمنة.

طباعة