الإمارات تتيح التنقل عبر المنافذ البرية لمواطني سلطنة عمان

انطلاقاً من الدعم اللامحدود والتوجيهات المستمرة من القيادة الرشيدة وضعت دولة الإمارات خطة استجابة ممنهجة لمواجهة آثار انتشار فيروس (كوفيد - 19) لضمان استمرارية الأعمال وتحقيق التعافي واستعادة النمو خلال فترة قياسية، فقد أعلنت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية وبالتنسيق مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي بدء التنقل عبر المنافذ البرية على مستوى الدولة مع إعفاء مواطني سلطنة عمان من شرط الموافقة المسبقة للدخول من المنافذ البرية للدولة،اعتباراً من يوم الاثنين الموافق 16 نوفمبر 2020.

ويشترط على مواطني السلطنة إبراز نتيجة فحص (PCR) سلبية على أن يكون الفحص المسبق من مختبرات معتمدة في سلطنة عمان الشقيقة وأن تكون مدة صلاحية الفحص لا تتجاوز 48 ساعة من تاريخ القيام بالفحص، والالتزام بإجراء فحص كوفيد 19 في المنافذ عند الوصول واتباع كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية حسب البروتكولات المعتمدة بالإضافة الى تثبيت تطبيق الحصن، كما يلتزم الزوار من موطني السلطنة بإجراء فحص (PCR) في اليوم الرابع في حالة البقاء لأربعة أيام متتالية داخل الدولة.

كما نوهت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية إلى أن إجراءات الحجر الصحي للزوار القادمين من خارج الدولة تسري حسب الإجراءات المحلية المتبعة في مختلف إمارات الدولة.

 

وفي حالة الفحص عند المنفذ وكانت النتيجة إيجابية ستطبق إجراءات عدم السماح بدخول الدولة وذلك حسب الإجراءات الدولية المتبعة.

طباعة