«طاقة الوطني» تناقش خطة تطوير الصناعات الوطنية

ناقشت لجنة شؤون التقنية والطاقة والثروة المعدنية في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها بمقر الأمانة العامة في دبي، برئاسة عائشة راشد اليتيم، خطة عملها حول موضوع «دور وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة في شأن تطوير الصناعات الوطنية».

وحضر اجتماع اللجنة كل من مقرر اللجنة، محمد عيسى الكشف، ويوسف عبدالله البطران، والدكتورة نضال محمد الطنيجي، وعفراء بخيت العليلي، وصابرين حسن اليماحي.

وقالت اليتيم إن اللجنة استعرضت خطة عملها بشأن تصور تنظيم الزيارات الميدانية لعدد من المصانع الكبيرة والمتوسطة والحديثة في إمارات الدولة، بهدف الاطلاع على سير العملية الإنتاجية فيها، والتعرف عن قرب إلى التحديات التي تواجه هذا القطاع في مجال الصناعات الوطنية، وقررت اللجنة تأجيل اعتماد التصور لحين الاطلاع على مخرجات الاجتماع المقبل.

وأضافت أن اللجنة تناقش موضوع «دور وزارة الصناعة والتكنولوجيا في شأن تطوير الصناعة الوطنية»، وفق محاور الخطة الاستراتيجية التي تسعى الوزارة إلى تحقيقها في ما يتعلق بتطوير الصناعة المحلية، والحوافز والمنح لدعم الصناعات الوطنية وحمايتها من الصناعات الأجنبية، والتعاون والتنسيق مع الجهات المحلية والاتحادية في دعم الصناعات الوطنية.

من جانبه، أفاد الكشف بأن اللجنة عقدت لقاءات مع مختلف الجهات ذات العلاقة بقطاع الصناعات، لإبداء آرائها وملاحظاتها، وللاطلاع على جهود الجهات المعنية في دعم الاقتصاد الوطني، ومن المقرر أن تدعو اللجنة أيضاً مزيداً من المختصين والمهتمين وأصحاب الصناعات الوطنية للاستماع إلى أهم التحديات التي واجهتهم، بهدف الاستفادة من خبراتهم في النهوض بمستوى الصناعات الوطنية وتطويرها مستقبلاً.

 

طباعة