الإمارات تُشارك في تمرين لاختبار نظام الإنذار من «تسونامي»

شاركت الإمارات ممثلة بالمركز الوطني للأرصاد الدول المطلة على المحيط الهندي في التمرين الإقليمي للسيناريو الوهمي في «صدع مكران»، الذي يهدف إلى اختبار نظام الإنذار المبكر للتعامل مع خطر تسونامي محتمل في المحيط الهندي.

وشهد التمرين الذي انطلق في 20 أكتوبر 2020 مشاركة واسعة من الجهات المعنية في الدول المطلة على المحيط الهندي، بما فيها الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في دولة الإمارات وغيرها من الجهات المحلية، بهدف تعزيز جاهزية هذه الدول وتقييم قدراتها على الاستجابة لخطر تسونامي محتمل، وتحسين التنسيق بينها من خلال إجراء تمارين وهمية على مختلف المخاطر.

طباعة