مهلة إعفاء المخالفين لقانون «الإقامة» تنتهي 17 نوفمبر المقبل

أفادت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية بأن مهلة إعفاء المخالفين لقانون دخول وإقامة الأجانب، المستفيدين من مكرمة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، تنتهي في 17 نوفمبر المقبل، إذ يتوجب عليهم مغادرة الدولة قبل هذا التاريخ مع إعفائهم من الغرامات المترتبة عليهم. وكانت الهيئة أعلنت في أغسطس الماضي عن تمديد المهلة الممنوحة لهذا الفئة لمدة ثلاثة أشهر تبدأ من 18 أغسطس إلى 17 نوفمبر المقبل متى وقعت المخالفة قبل الأول من مارس الماضي، ويتضمن إعفاءهم من جميع الغرامات المترتبة عليهم شرط مغادرة الدولة.

وذكرت الهيئة أن مكرمة صاحب السمو رئيس الدولة تشمل جميع مخالفي قانون دخول وإقامة الأجانب، حيث سيتم تسديد القيود المدرجة بحقهم من دون ختم الحرمان بشرط مغادرة الدولة.

ونوهت بأن على حاملي التأشيرات الراغبين في المغادرة من مطار أبوظبي والشارقة ورأس الخيمة الحضور قبل موعد الرحلة بست ساعات، والراغبين في المغادرة عن طريق مطار دبي مراجعة مركز الترحيل في شرطة أمن الطيران المدني بالقرب من مبنى المسافرين 2 قبل موعد الرحلة بـ48 ساعة.

واستعرضت البوابة الرسمية لحكومة الإمارات الغرامات المترتبة في حال تجاوز مدة إذن الدخول أو التأشيرة، مبينة أنه في حال تجاوز السائح أو الزائر مدة الإقامة التي يسمح بها إذن الدخول أو تأشيرة الزيارة أو السياحة، يعتبر مخالفاً ويتم تغريمه 200 درهم عن اليوم الأول، و100 درهم عن كل يوم يعقب ذلك، و100 درهم رسم خدمة إضافياً عند مغادرة الدولة.

وبالنسبة للمقيمين في الدولة يمنحهم القانون فترة سماح 30 يوماً إما لتعديل الوضع وتوفير كفالة جديدة لهم أو مغادرة الدولة، وفي حال انتهاء فترة السماح وتجاوز المقيم 30 يوماً يتم تغريمه 125 درهماً عن اليوم الأول، و25 درهماً عن كل يوم يعقبه، و50 درهماً عن كل يوم تجاوز بعد ستة أشهر، و100 درهم عن كل يوم تجاوز بعد سنة من فترة السماح.

طباعة