«الداخلية» تُطلق حملة «حمايتكم مسؤوليتنا»

تحذير من صواعق البرق وجريان الأودية في موسم الأمطار

صورة

حذّرت وزارة الداخلية من تجاهل إجراءات الوقاية والسلامة أثناء سريان الأودية في موسم الأمطار، كما نبهت إلى مخاطر صواعق البرق، لما تسببه من حوادث جسيمة، داعية إلى اتباع الاشتراطات والتعليمات الصادرة عن الجهات المختصة في الدولة، أثناء التقلبات الجوية.

وأطلقت القيادة العامة للدفاع المدني في الوزارة، بالتعاون مع إدارة الإعلام الأمني في الإدارة العامة للإسناد الأمني، أخيراً، الحملة الفصلية الرابعة «حمايتكم مسؤوليتنا» بهدف تعزيز الثقافة الوقائية، والمساعدة على معرفة كيفية التعامل مع الحرائق، إضافة إلى تعزيز إجراءات السلامة في محطات الوقود خلال فصل الشتاء، بما فيها مخاطر صواعق البرق التي تأتي من ضمن اختصاصات الدفاع المدني في ما يتعلق باشتراطات الوقاية من الحرائق، وتوفير مستلزمات السلامة والوقاية العامة، ضمن خطة التوعية الرئيسة لهذا العام.

وقال قائد عام الدفاع المدني، اللواء جاسم محمد المرزوقي، إن «حمايتك مسؤوليتنا»، هي الحملة الرابعة الرئيسة للتوعية المجتمعية التي يتم إطلاقها خلال العام الجاري، وتستمر أنشطتها من بداية نوفمبر المقبل حتى نهاية العام، وتندرج تحتها مبادرتان فرعيتان، هما «ثقافة التعامل مع الحريق» و«السلامة في الشتاء».

وأضاف أن المبادرات الفرعية تتضمن التوعية بالسلامة في محطات البترول، وتوعية الجاليات المقيمة في الدولة، وشروط السلامة والوقاية في الخيام، وشروط السلامة والوقاية من مخاطر السخانات، والتعريف بالإجراءات الواجب اتباعها من مرتادي البر للحفاظ على سلامتهم، إلى جانب التعريف باشتراطات الوقاية والسلامة أثناء سريان الأودية في موسم الأمطار ومخاطر البرق والرعد.

وأوضح أن الحملة تهدف إلى تعزيز جودة الحياة في مجتمع الإمارات، والحفاظ على الأرواح والممتلكات، ومن ثم تكثيف جهود الوقاية والسلامة العامة لمواجهة المخاطر والتحديات، وخفض معدلات الحرائق على مستوى الدولة، إضافة إلى تعزيز ونشر الوعي الوقائي بين أفراد المجتمع للحفاظ على سلامتهم وسلامة ممتلكاتهم، وتوجيههم بضرورة الالتزام باشتراطات الوقاية والسلامة العامة والإجراءات الاستثنائية والوقائية عند اتخاذها.

وأكد أن القيادة العامة للدفاع المدني تعمل، بالتعاون والتنسيق مع إدارات الدفاع المدني الإقليمية، على تحقيق التوجه الاستراتيجي لحكومة دولة الإمارات ووزارة الداخلية، لترسيخ مكانة الدولة واحدة من أفضل دول العالم في الأمن والسلامة، من خلال البناء على النتائج الإيجابية، ووضع الخطط التطويرية الشاملة، وإطلاق برامج توعوية لتعزيز الثقافة الوقائية لأفراد المجتمع عبر وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، ومواقع التواصل الاجتماعي، لتعميم الاستفادة القصوى وإيصالها لشرائح المجتمع كافة.

ونصحت إدارات شرطية الأشخاص في حال حدوث عاصفة رعدية بالدخول إلى أقرب مبنى، وتجنب الوقوف أو الجلوس تحت الأشجار أو في الأماكن المفتوحة، إضافة إلى ضرورة تركيب موانع الصواعق على أسطح المباني والسيارات، وتجنب الوقوف قرب أعمدة الهاتف أو الطاقة الكهربائية عند استخدام الهاتف، وعدم الوقوف في منطقة مرتفعة، والابتعاد عن المعادن والحديد كالأسلاك الشائكة.

طباعة