«حكومة دبي» تدرب موظفيها في «مايكروسوفت»

عبدالله الفلاسي يوقع المذكرة. من المصدر

وقعت دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، وشركة مايكروسوفت، مذكرة تفاهم لتمكين المواطنين الإماراتيين، وتعزيز مهارات موظفي حكومة دبي، وفقاً لاستراتيجية حكومة دبي التي تهدف إلى تأهيل موظفيها، وصقل مهاراتهم، وترسيخ خبراتهم في مختلف المجالات.

وجاءت المذكرة في إطار برنامج «ريادة» الخاص بإعداد وتمكين الكفاءات الفنية والسلوكية والمهنية لدى الموظف الإماراتي من خلال تبادل المعارف والخبرات بين الجهات الحكومية والخاصة داخل الدولة وخارجها، إن لزم الأمر، إذ يتم تبادل الموظفين المواطنين مع تلك الجهات لفترة زمنية محددة، للتدريب على رأس العمل والظل الوظيفي، وفقاً للتخصصات التي تتميز بها كل جهة، والمستهدفة لتطوير كفاءات المواهب الإماراتية.

وقع المذكرة مدير عام الدائرة عبدالله علي بن زايد الفلاسي، والمدير العام الإقليمي لشركة مايكروسوفت في الإمارات سيد حشيش.

وستقدم «مايكروسوفت» الدعم المناسب، بموجب مذكرة التفاهم، تماشياً مع برنامج «ريادة» والمبادرة الوطنية «طموح»، حيث ستوفر لمواطني دولة الإمارات فرص التدريب والانتداب الوظيفي في «مايكروسوفت»، إضافة لتطبيقات عملية من شأنها تدريب وتزويد الإماراتيين بأفضل المهارات العالمية على صعيد بيئة الأعمال، بإشراف خبراء متخصصين لدى «مايكروسوفت»، إضافة إلى تقديم دورات الشهادات المهنية لهم لتسريع حياتهم المهنية، وتقديم دورات فنية معتمدة لهم بُغية دفع عجلة مسيرتهم المهنية.

وأكد الفلاسي حرص الدائرة على الارتقاء بالمورد البشري المواطن، وتمكين موظفي حكومة دبي من الإبداع في مختلف المجالات الوظيفية من خلال إكسابهم الخبرات العملية، خصوصاً في مجال التقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي.

وقال إن الشراكة مع «مايكروسوفت» تركز على تقديم تدريب على مستوى عالمي لتعزيز أداء الجهات الحكومية، حيث سيعزز هذا التدريب والخبرة المقدمة للمواهب الإماراتية مهارات جيل المستقبل، ما يرسخ مكانة الإمارات مركزاً رقمياً متنوعاً للإبداع والابتكار.


مذكرة التفاهم توفر للمواطنين فرص الانتداب الوظيفي.

طباعة