«محمد بن راشد للإسكان» توافق على 287 طلباً لـ«سكن الزوجة الثانية»

أفادت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان بأنها وافقت على 287 طلباً لـ«خدمة سكن الزوجة الثانية»، من بين 567 طلباً تلقتها خلال الفترة الماضية للحصول على الخدمة.

وقال مساعد المدير التنفيذي للشؤون المالية والدعم المؤسسي في المؤسسة، محمد حميد المري، في تصريحات إعلامية، أخيراً، إن المؤسسة وضعت معايير للحصول على خدمة إسكان الزوجة الثانية، للحد من الطلبات، وحصرها في الفئات المستحقة بنسبة 100%، موضحاً أن المؤسسة حددت شروطاً لخدمة السكن للزوجة الثانية المواطنة، وشروطاً للزوجة غير المواطنة.

وأضاف أنه في حال قبول الطلب، فإن ذلك يعني أن كل المعايير استوفيت، وينتقل المهندسون إلى مسكن المواطن لفحصه، فإذا وجد في هذا المسكن مساحة تكفي لبناء وحدة سكنية إضافية بمدخل منفصل، ففي هذه الحالة يمنح قرضاً أو منحة لبناء وحدة سكنية إضافية، لافتاً إلى أن المؤسسة اعتمدت هذه الخدمة منذ عام 2012.

وفصّلت المؤسسة، على موقعها الإلكتروني، شروط ومعايير حصول المواطن على مسكن من المؤسسة للزوجة الثانية، والتي قسّمتها إلى نوعين: الأول لخدمة إسكان الزوجة الثانية المواطنة، والثاني للزوجة الثانية غير المواطنة.

وتتضمن شروط حصول المواطن المتزوج من الزوجة الثانية (مواطنة) أن يكون قد مضى على زواجه منها ثلاث سنوات فأكثر، ولديه منها ابن فأكثر، مع عدم تلبية الخدمة الإسكانية الأولى لحاجة أسرته الثانية، وعدم توافر مسكن مملوك لأحد الزوجين في الدولة، وتقييد جميع أبناء الزوجة الثانية في خلاصة القيد، وإمكانية تسجيل الخدمة باسم الزوجة المواطنة في حال وجود عائق، بشرط موافقة الزوج.

أما شروط المتزوج من الزوجة الثانية (غير مواطنة)، فتتضمن مضي خمس سنوات فأكثر على زواجه منها، ولديه منها ابنان فأكثر، مع عدم تلبية الخدمة الإسكانية الأولى لحاجة أسرته الثانية، وعدم توافر مسكن مملوك لأحد الزوجين في الدولة، وتقييد جميع أبناء الزوجة الثانية في خلاصة القيد.


- المؤسسة وضعت معايير للحصول على خدمة إسكان الزوجة الثانية لحصرها في الفئات المستحقة.

طباعة