بلدية الشارقة: إزالة العِزَب لا تتم إلا بعد إعطاء أصحابها مُهَلاً كافية

أكد مدير إدارة الرقابة والتفتيش البلدي في بلدية الشارقة، عادل عمر، في مداخلة عبر برنامج «الخط المباشر»، رداً على فيديو منتشر على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر إزالة عزبة من دون معرفة صاحبها، أن الفيديو لا يمتّ إلى الواقع بصلة، حيث قامت البلدية بإخطار صاحبها، مشيراً إلى أنه يستحيل أن تقوم البلدية بالإزالة قبل إصدار إشعارات لصاحب العزبة، مشيرا إلى أن صاحب العزبة في الفيديو تم إمهاله سنة كاملة حتى يزيلها، لكنه لم يستجب.

كما أكد إزالة 140 عزبة خلال الفترة الماضية بعد إعطاء أصحابها مهلاً كافية، وتقديم المساعدة للبعض لنقل حلاله إلى مواقع أخرى.

ودعا أصحاب العزب إلى تعديل أوضاعهم، لافتاً إلى تنفيذ البلدية حملات مكثفة وزيارات ميدانية، والتواصل مع أصحاب العزب العشوائية وتوعيتهم.

وتابع أن العزب العشوائية تمثل مصدر خطورة على البيئة والمجتمع، حيث تم رصد عدد من المخالفات فيها، مثل إيواء المخالفين، وبعضها تحول إلى مستودعات، وجرى حفر آبار مياه في بعضها الآخر، وبيع المياه التي تستخرج منها.

وأكد ‏أن العزب مخصصة لتربية الحلال، وهذا هو السبب الأساسي لوجودها، وعليه تم تخصيص أكثر من منطقة للعزب في الشارقة.

طباعة