مركز استجابة سريع لدعم التفتيش على سوق العمل

دشنت وزارة الموارد البشرية والتوطين «مركز الاستجابة السريع» لدعم عمليات التفتيش، وفقاً لمنظومة متكاملة لإدارة الأزمات والطوارئ.

وقال وكيل الوزارة المساعد لشؤون التفتيش، ماهر العوبد، إن تدشين المركز، يأتي في إطار تطوير أدوات الرقابة على سوق العمل، بما يسهم في تعزيز استقرار العلاقة بين أصحاب العمل والعمال، وحفظ حقوقهم، وضمان التزام الطرفين بقانون تنظيم علاقات العمل والقرارات المنفذة له.

وأوضح أن مركز الاستجابة السريع يوفر قاعدة بيانات متكاملة، والمعلومات ذات الصلة بالبلاغات والشكاوى، التي ترد الى الوزارة، لاسيما ما يتعلق منها بالأجور، فضلاً عن حالات الاتجار في البشر، وكذلك توفير بيانات المنشآت المتعثرة، والتي على إقامتها عمال، رغم أنها مغلقة، وغيرها من المعلومات المتعلقة بالعمال والمنشآت، من خلال ربط المركز بأنظمة الوزارة، ما من شأنه رفع معدلات الأداء والقدرة الإنتاجية لمفتشي الوزارة، وتمكينهم من التعامل السريع مع الحالات الطارئة، وفي أوقات الأزمات.

وأشار إلى أن المركز يتيح خاصية متابعة أداء وحركة المفتشين بالميدان، وتسهيل التنسيق بينهم وبين متخذ القرار على مدار الساعة، وبالتالي اتخاذ الإجراءات السريعة واللازمة في موقع الحدث. وأكد العوبد مواصلة مفتشي الوزارة زياراتهم الميدانية لمواقع العمل ومساكن العمال، لاسيما من خلال الفرق المشكّلة بالتعاون مع الجهات المعنية من شركاء الوزارة، للتأكد من التقيد بالدليل الاسترشادي لاشتراطات الصحة والسلامة المهنية، لوقاية العاملين من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

طباعة