استئصال ورم يعادل نصف حجم الدماغ من مريضة خمسينية في أبوظبي

قام فريق جراحة الأعصاب في مستشفى توام، إحدى المنشآت التابعة لشركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة) باستئصال ورم سحائي من دماغ مريضة من دولة خليجية شقيقة، تبلغ من العمر 52 سنة، وكانت تشكو صداعاً شديداً وعدم توازن، بالإضافة لتدهور البصر الحاد، وقد تم تحويل المريضة إلى مستشفى توام لتوافر الخبرات والتجهيزات الطبية عالية المستوى.


وقال الدكتور محمد العشّا، استشاري جراحة أورام الدماغ وقاعدة الجمجمة، إن حجم الورم يعادل 600 مل، وهو ما يقارب نصف حجم الدماغ الطبيعي عند الإنسان، والذي يبلغ 1400 مل، ويعتبر هذا النوع من أورام الدماغ الحميدة الأكثر انتشاراً بين الناس، ويصيب النساء بدرجة أعلى من الرجال. وأضاف العشّا أن العملية كانت على درجة عالية من التعقيد، بسبب اشتباك الورم بالجيوب الوريدية الرئيسة في الدماغ (Transverse Sinus)، وهو ما تطلب ست ساعات من الجراحة المجهرية الدقيقة لاستئصال الورم جذرياً وإعادة ترميم الجيب الوريدي بشكل كامل.


جدير بالذكر أن حجم هذا الورم ( 12 سم في قطره الأكبر) يعتبر من أكبر أحجام الأورام المحصورة بالجمجمة التي تم التعامل معها عالمياً (14.5 سم حسب بعض التقارير العلمية)، وهو ربما الأكبر على الإطلاق من هذا النوع من الأورام التي تم الإبلاغ عنها على مستوى دولة الإمارات.

 

طباعة