«ورشة حكومة دبي» تحول 100 تصريح يومي إلى «إلكتروني»

أعلنت «ورشة حكومة دبي» عن استكمال مرحلة التحول الذكي في معاملات تصاريح خروج المركبات التي تم إصلاحها في الورشة، تماشياً مع استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية، الهادفة إلى بناء مستقبل خالٍ من الورق بحلول عام 2021، وتحول المعاملات الحكومية إلى معاملات ذكية بالكامل.

وستتمكن الورشة من التخلص من طباعة تصاريح خروج يومية يتجاوز عددها الـ100 تصريح، إضافة إلى اختصار الوقت والجهد على المتعاملين والموظفين، فلا يتعدى إصدار التصريح الفترة الزمنية التي تحتاجها المركبة للوصول إلى بوابة الخروج من الورشة.

ومن خلال الإجراءات التي تؤكد حرص الورشة على مصلحة المتعاملين وسلامة الأسطول، فإن أي تصريح إلكتروني يُعّد ملغياً في حال عدم مغادرة المركبة الورشة خلال 72 ساعة من إصداره.

وقال المدير التنفيذي لورشة حكومة دبي فهد الرئيسي: «نواصل جهودنا في تحويل المعاملات الحكومية إلى معاملات ذكية وإلكترونية خالية من الورق، بما ينسجم مع توجهات حكومة دبي في إلغاء أكثر من مليار ورقة تستخدم في المعاملات الحكومية سنوياً، في حين يجسد هذا التحول حرصنا على مواكبة التوجهات الاستراتيجية في تبني أفضل ممارسات الحوكمة لتعزيز الفاعلية والكفاءة والاستدامة في توظيف الموارد الحكومية، وترسيخ ثقافة التميز باعتبارها حجر الأساس للارتقاء بمستوى الخدمات المقدّمة».

وأضاف: «تهدف المبادرة إلى التخلص من التصاريح الورقية للمركبات، وتسهيل الوصول إلى المعاملات في وقت لاحق بدقة واختصار للوقت، إضافة إلى سرعة إنجاز المعاملات بما يعزز راحة المتعاملين، ويرفع نسبة رضاهم. ومن خلال التحول الذكي نؤكد التزامنا بتطبيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، المتمثلة في تحويل حكومة دبي إلى نموذج ذكي بالكامل».

طباعة