رئيس وكالة الفضاء الفرنسية: العالم بأسره تابع "مسبار الأمل" وصفق للمهمة المبهرة

قال رئيس المركز الفرنسي لعلوم الفضاء جان إيف لو غال، إن دولة الإمارات حولت المستحيل إلى ممكن بدخولها رسميا نادي الدول الكبيرة في مجال عالم الفضاء،من خلال إرسالها مسبار الأمل بنجاح لإنجاز مهمة في كوكب المريخ .

وأضاف في مقابلة مع وكالة أنباء الإمارات في باريس أن العالم بأسره تابع الإنجاز الإماراتي العملاق،و صفق للمهمة المبهرة جدا.

وتابع "المجتمع الفضائي العالمي حين علم بنية الإمارات تسيير مهمة إلى كوكب المريخ،لم يأخذ الأمر على محمل الجد ولم يقدر قوة وبعد نظر شركائنا الإماراتيين.. لكنه اليوم و هو يتابع المسبار الإماراتي و هو ينطلق بنجاح و يشق طريقه بتباث لإنجاز المهمة المرسومة له ،تأكد له و بالدليل حكمة و بعد نظر قادة دولة الإمارات الذين رسموا لبلادهم طريقا واضحة نحو مصاف الدول الكبيرة،و نحن كمجتمع فضائي عالمي نسعد جدا بانضمام دولة الإمارات إلينا،هذا العام عززنا صفوفنا بالمسبار الإماراتي الذي انطلق من اليابان".

وعبر المسؤول الفضائي الفرنسي عن فخر فرنسا عموما والمركز الفرنسي لعلوم الفضاء الذي يرأسه،بمستوى الشراكة بين البلدين في مجال علوم و تقنيات الفضاء كما في باقي المجالات،مؤكدا أن "علاقتنا بدولة الإمارات العربية المتحدة تاريخية،و قد انطلقت فعليا قبل تأسيس وكالة الفضاء الإماراتية،لقد عملنا معا و أطلقنا أول قمر صناعي إماراتي عبر الصاروخ آريان في العام 2011".

 

طباعة