15 ألفاً و500 معاملة ينجزها قطاع الجنسية في إقامة دبي خلال النصف الأول من 2020

أنجز قطاع الجنسية في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي 15 ألفاً و500 معاملة خلال النصف الأول من العام الجاري، منها 12 ألفاً و656 معاملة إصدار وتجديد جوازات السفر الخاصة لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، بواقع 3209 معاملات عبر التطبيق الذكي لإقامة دبي. في حين بلغ عدد معاملات إصدار خلاصات قيد للمواطنين 552 معاملة. و2200 معاملة إضافة المواليد الجدد في خلاصة قيد المواطنين، كما بلغ عدد معاملات مركز إسعاد المتعاملين في مستشفى لطيفة 92 معاملة.  


وقال اللواء أحمد المهيري مساعد المدير العام لقطاع الهوية والجنسية: "إن التطبيق الذكي أتاح للمتعاملين إتمام كل معاملاتهم الخاصة بهم، دون الحاجة لزيارة مقر الإدارة أو المراكز التابعة لها، ولاسيما مع الوضع الراهن إثر تداعيات انتشار جائحة (كوفيد-19) والإجراءات الاحترازية التي تطبقها الدولة للحد من انتشار الفيروس، لذلك فقد استمرت إقامة دبي في تقديم خدماتها إلكترونياً حرصاً على سلامة موظفيها ومتعامليها".


وأكد المهيري أن إقامة دبي تعمل على مدار الساعة لتطوير الخدمات المقدمة للمتعاملين وتعزيز بنيتها التحتية الرقمية، بحيث يسهل تقديم خدمات متميزة تسعد المتعامل وتلبي طموحات الحكومة الرشيدة في تعزيز كفاءة العمل الحكومي.
وأثنى اللواء أحمد المهيري على جهود موظفي قطاع الجنسية في تسهيل إجراءات المواطنين، وحرصهم على تقديم أفضل الخدمات وفق أعلى معايير الجودة والكفاءة، وبزمن إنجاز قياسي في المعاملات.

 

طباعة