توصيل الكهرباء لعدد 135 ملحقاً سكنياً في الشارقة خلال 15 يوماً

أنجزت هيئة كهرباء ومياه الشارقة توصيل وتشغيل التيار الكهربائي لعدد 135 ملحقاً سكنياً في مدينة الشارقة خلال 15 يوماً فقط، وذلك بعد الإعلان عن تطوير إجراءات توصيل الكهرباء للملاحق السكنية الإضافية القائمة ليتم إنجازها خلال 24 ساعة من تقديم الطلب إلى المكتب التجاري في حالة استيفاء إجراءات الأمن والسلامة كافة، وذلك حرصاً من الهيئة على تقديم أفضل الخدمات لسكان إمارة الشارقة والتيسير عليهم.

وأوضح رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة الدكتور المهندس راشد الليم، أن الهيئة تحرص على تطوير إجراءاتها وتقديم أفضل الخدمات للمشتركين بجودة وكفاءة عاليتين، وتعمل على تنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بضرورة اتخاذ الإجراءات كافة لتطوير الخدمات، وضمان أمن وسلامة سكان إمارة الشارقة.

وأشار إلى أن الإضافات العشوائية في الأحياء السكنية، والتي يتم بناؤها دون الرجوع للجهات الرسمية، والمتعارضة مع اشتراطات وأنظمة البناء تؤدي إلى زيادة الأحمال في المباني من خلال تشغيل معدات وأجهزة في المنازل تستهك كميات إضافية من الكهرباء دون الرجوع إلى الهيئة لتحديد الحمولة المناسبة لهذه الأجهزة، وشدّد على ضرورة التواصل مع الهيئة قبل تنفيذ أية إضافات وتجنب التوصيلات الكهربائية العشوائية التي تمثل خطورة كبيرة على السكان لافتقادها عناصر الأمان والسلامة في التوصيلات.

وأكد أن الهيئة مستمرة في الحملات التوعوية والتفتيشية التي تهدف إلى الحماية وتوفير الأمن والسلامة والتثقيف والتوعية بأهمية تصحيح الأوضاع، لتفادي أية أخطار أو حدوث حرائق وأضرار كارثية، وما يترتب على ذلك من آثار سلبية على الأفراد والممتلكات العامة والخاصة.

 وأشارت مدير المكتب التجاري بالهيئة آمنة الزري، إلى أنه تم توصيل وتشغيل التيار الكهربائي لجميع الطلبات التي تلقاها المكتب التجاري، وفق أفضل المواصفات التي تحقق الأمن والسلامة.


وأوضحت أن توفير عدد من القنوات لتقديم طلب التوصيل، والتي شملت مراجعة المكتب التجاري أو التواصل عن طريق «واتس أب» رقم 065021576 أو عن طريق البريد الإلكتروني commercial@sewa.gov.ae أسهم في زيادة أعداد الطلبات الواردة للمكتب التجاري، الذي تعامل معها بجدية وكفاءة.

وأضافت أن المستندات المطلوبة لتوصيل الكهرباء للملاحق القائمة تتضمن صورة من بطاقة الهوية وصورة من خريطة الأرض، وصورة من سند الملكية، وصورة من المخطط (الكروكي) من البلدية.

 

طباعة