شرطة الشارقة تكافئ 5 نزيلات لفوزهن في جائزة القرآن

العميد أحمد شهيل: «الجائزة أتاحت للمرة الأولى فرصة المشاركة لنزيلات المؤسسات العقابية في الدولة».

قدّم مدير إدارة الموسسة العقابية والإصلاحية في شرطة الشارقة، العميد أحمد عبدالعزيز شهيل، دروعاً وشهادات تقدير، ومكافأة مالية لخمس نزيلات بعد مشاركتهن في جائزة (الشيخة حصة بنت محمد آل نهيان) للقرآن الكريم في نسختها الثامنة، والتي نظمتها مؤسسة سمو الشيخ سلطان بن خليفة آل نهيان للأعمال الإنسانية والخيرية، بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.

وحصلت ثلاث نزيلات على المركز الأول في مسابقات حفظ جزء، وجزأين، وأربعة أجزاء من القرآن مع التجويد، وجاءت اثنتان منهن في المركز الثاني بمسابقة حفظ جزء وثلاثة أجزاء مع التجويد.

وثمن شهيل الدور الذي تؤديه الجائزة، في حفظ وتدارس كتاب الله تعالى، والإبحار في تدبر معاني القرآن وتجويده، وإتاحتها للمرة الأولى فرصة المشاركة لنزيلات المؤسسات العقابية والإصلاحية بالدولة في برامجها الهادفة والبناءة. ووجه الشكر إلى مؤسسة القرآن والسنة في الشارقة، على تعاونها مع المؤسسة وتقديم البرامج الدينية والإرشادية والثقافية للنزلاء والنزيلات، والمساعدة على تعليمهم كل ما جاء في القرآن والسنة، وتحفيظهم لكتاب الله الكريم. من جهتهن عبرت المُكرمات عن شكرهن وتقديرهن للدور الكبير الذي تضطلع به المؤسسة العقابية والإصلاحية بشرطة الشارقة، في سبيل تأهيل النزلاء والنزيلات، وعودتهم أعضاء فاعلين في المجتمع.

طباعة