محمد بن راشد يهنئ الشباب المتزوجين بحفلات بسيطة في منازلهم

فاجأ صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مواطنين مقبلين على الزواج، والذين تزامنت مواعيد أعراسهم مع ظروف جائحة "كورونا"، ببطاقة تهنئة، تمنى لهم فيها زواجاً مباركاً وسعيداً، والتوفيق في بناء أسرة إماراتية جديدة متماسكة مترابطة.

ففي الوقت الذي شهدت فيه حفلات الزواج في الآونة الأخيرة ثقافة جديدة أكثر بساطة وبتكاليف معقولة تركز على الأولويات وتقترن بسعادة العائلات والأقارب والأصدقاء، قرر سموه أن يهنئ أبناءه وبناته الشباب ..مؤكدا أن القيمة الحقيقة للزواج تتمثل في بناء أسرة إماراتية متماسكة ومترابطة تملؤها المحبة والألفة وتتحلى بأسمى القيم ..وأن البساطة هناء لتبقى معاني الزواج أعمق وأكبر من المتغيرات والظروف.

وكانت المؤسسة الاتحادية للشباب وضمن مبادرات الإشراك والاستماع للشباب، قد استطلعت عبر منصاتها الرقمية آراء نحو خمسة آلاف شابة وشابة إماراتيين على منصات التواصل الاجتماعي حول آرائهم لمستقبل الزواج، حيث أبدى أكثر من 90% من المشاركين تأييدهم وميلهم نحو الاحتفالات البسطية مع أهمية التركيز على القيم والعناصر التي تؤسس لزواج ناجح وتكوين أسرة مترابطة.

 

 

 
طباعة