41 ألف شخص وعائلة يستفيدون من مبادرات «طرق دبي» الرمضانية

أفادت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، بأ 41 ألفاً و210 أشخاص وعائلات استفادوا من مبادراتها الخيرية الرمضانية، شملت فئات خط الدفاع الأول، وكبار مواطنين ومقيمين وسائقين وسائقات وعدد من عائلات الموظفين، وذلك في إطار نهجها الرمضاني الذي تتبعه منذ سنوات تعزيزاً لمسؤوليتها المجتمعية.


وقالت مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي، بقطاع خدمات الدعم الإداري المؤسسي في الهيئة، روضة المحرزي، إن مبادرة «باص الخير» التي دأبت الهيئة على تنفيذها منذ تسع سنوات تم تخصيصها لفئة خط الدفاع الأول لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، حيث تم توزيع وجبات إفطار على أكثر من 13 ألف و500 شخص من فئات خط الدفاع الأول ممن يعملون في النظافة والأمن بمستشفى لطيفة ومستشفى راشد ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف بالشراكة مع شركة سيركو المشغل لمترو وترام دبي، بالتعاون مع شركة «طلبات».


وأضافت أن الهيئة دعمت أيضاً المبادرة الوطنية «10 ملايين وجبة» عبر تخصيص 30 مركبة أجرة لتوصيل سلال غذائية لـ 20 ألف من الأسر ذات دخل محدود بالتنسيق مع هيئة الأعمال الخيرية، كما تعاونت اللجنة النسائية في الهيئة مع مؤسسة تاكسي دبي لتوزيع المير الرمضاني على شكل بطاقات نول تتضمن مبالغ مالية ساعدت في دعم الاحتياجات الشرائية لـ 210 سائقات مركبة أجرة، في الوقت الذي وفرت مؤسسة تاكسي دبي 4800 وجبة إفطار يومي للسائقين في مساكنهم، فضلاً عن توزيع سلال غذائية على 200 عائلة للسائقين ممن يُقمن مع رب الأسرة في الدولة، كما استفادة 500 من كبار المواطنين في دبي وحتا خلال دعم مناسبة يوم زايد للعمل الإنساني، حيث تم توزيع بطاقات نول معبأة بمبالغ مالية لمساعدتهم في قضاء حاجياتهم الرمضانية وذلك بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع.

طباعة