محاكم دبي تطوّر خدمة الإصلاح الأسري بـ «الإشهاد الذكي»

عقد فريق الابتكار في محاكم دبي اجتماعاً مع مركز نموذج دبي لتحسين خدمة الإصلاح الأسري عبر مبادرة «الإشهاد الذكي»، لإتاحة الفرصة للمتقاضين للجوء إلى التوجيه والإصلاح الأسري وحل النزاع العائلي بين الأبناء والآباء والأرحام أو الزوج وزوجته صلحاً قبل اللجوء إلى القضاء. وأفاد مدير إدارة الأحوال الشخصية في محاكم دبي، موسى غانم، بأن مبادرة «الإشهاد الذكي» عبارة عن تطبيق يمكن للمتعامل من خلاله أن يحصل على إشهاد الطلاق لخدمة الإصلاح الأسري (التصديقات من النشاطات والخدمات التوثيقية التي تؤديها محكمة الأحوال الشخصية بصفتها الولائية مثل توثيق عقود الزواج والتصديق عليها وإثبات الحالات الاجتماعية لأفراد المجتمع) من موقعه دون الحضور الشخصي للمبنى، ويتم عبر التطبيق التواصل مع المعتمد المخول (القاضي – مصدق) والحصول على الوثيقة المطلوبة بطرق سهلة ويتم إرسالها بالبريد الإلكتروني للمتعامل دون مراجعة المحاكم.

طباعة