«إقامة دبي» تحول خدماتها إلى ذكية بنسبة 100%

كشف مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، اللواء محمد أحمد المري، عن تحقيق «إقامة دبي» نسبة 100% من التحول الرقمي لمعاملاتها وخدماتها المقدمة للمتعاملين.

وأوضح المري أن «إقامة دبي» اعتمدت المنظومة الرقمية، كأفضل حلول ذكية لعملياتها الإدارية، التي أصبحت اليوم ركيزة أساسية للارتقاء بمنظومة العمل الحكومي، والإسهام في تعزيز تجربة المتعاملين، وزيادة نسبة رضاهم أينما كانوا.

وأضاف أن «الخدمات التي أصبحت رقمية، هي: الخدمات الرئيسة المتمثلة في أذونات الدخول، وتصاريح الإقامة، والمنشأة، والمنافذ، ومتابعة المخالفين، والأحوال الشخصية». وأكد المري أهمية الدور الذي يلعبه التحول الرقمي، في ما يتعلق بالعمل عن بُعْد، حيث أسهم في تسريع وتيرة العمل، واستمرارية تقديم الخدمات بجودة وكفاءة.

طباعة